الثائرة اليمنية توكل وجائزة نوبل
صالح المنصوب
صالح المنصوب

سعدت كثيرا كما سعد وفرح ملايين اليمنيين حينما سمعت نباء منح الثائرة والناشطة الحقوقية توكل كرمان جائزة نوبل هي وزميلاتها وهذه فرحة لاتوصف ,و بشارة من بشارات النصرالقادمه الذي تلوح في الأفق.

حقيقة ذلك الإعلان يعد فخر لكل يمني وشرف لنا جميعا ان تمنح امرأة عربية يمنية تلك الجائزة العملاقة للسلام.

منح الثائرة توكل كرمان هذه الجائزة يعطي تأكيدا لدى العالم اجمع أن الثورة اليمنية التي كانت توكل في مقدمة صفوفها سلمية ويزيح غبار وتزييف وتضليل الذين يعملون على إجهاضها.

ظلت المرأه اليمنية توكل تهتف بسلمية سلمية في ساحات التغيير ، تلك هي توكل كرمان التي خرجت منذ اليوم الأول للثورة السلمية اليمنية المطالبة بإسقاط النظام وعائلته سلميا.

شاركت توكل في المسيرات واعتقلت من قبل الأمن القومي ورجال الأمن من اجل إثنائها على مواقفها الثورية السلمية,لكن ذلك لم يخيفها أو يثنيها بل ظلت متمسكة والى اليوم بخيار إسقاط النظام مهما كلف من ثمن.

من منصة ساحة التغيير دعت للزحف مرارا إلى القصور الرئاسية لعلي صالح سلميا وبصدور عارية,

كان كل ذلك يحصل منها قبل انطلاق المسيرات وتبدأ بتوزيع الورود البيضاء للثوار لمنحها لقوى الجيش والأمن كهدية تؤكد على سلمية الثورة.

ظلت توكل شجاعة وصامدة ولم تخاف أطلاقا من نظام صالح ومن شتموها كثيرا أمثال عبده الجندي وغيره,الذين شعروا بالخزي والعار والذل بعد إعلان هذه المرأة العظيمة تلك الجائزة العملاقة,وهذا فخر لكل الاخوه الثوار زملاء توكل.

إذا الفرحة كبيرة ومهما اوتييت من البلاغة والبيان سأظل عاجزا عن هذا الشرف الكبير الذي منحتنا إياه الثائرة توكل

تلك الجائزة التي منحت للثائرة اليمنية توكل تعد رسالة واضحة أن ثورتنا نحن اليمنيين سلمية,وسنستمر في سلميتنا التي أكدتها الثائرة توكل بجائزتها للسلام التي اختيرت لها الثائرة اليمنية توكل كرمان .


في الأحد 09 أكتوبر-تشرين الأول 2011 11:13:18 م

تجد هذا المقال في الوحدوي نت
http://www.alwahdawi.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://www.alwahdawi.net/articles.php?id=620