قمع اكاديمي في جامعة صنعاء
محمد العزعزي
محمد العزعزي

اقدمت المليشيات المسلحة ببزة رئيس الجامعة غير الشرعي والمعين من قبل العصابات المسلحة بعملية فصل اساتذة الجامعة في تعدي صارخ على الحقوق المدنية والعلمية والاكاديمية لأهم شريحة اجتماعية بالقضاء على الحرية الأكاديمية بوجوه  شاحبة في العاصمة المحتلة صنعاء تحت حكم جماعات الارهاب الحوثعفاشية.

وفي ظل القمع وكبت الحريات تقوم رئاسة جامعة صنعاء بفصل 66 استاذا جامعيا ومضايقة الطلبة والموظفين في الحرم الجامعي، لكن في مناخ يفرض الحصار والسيطرة على مؤسسات الدولة ومنها التعليم العالي٬ والتدخل في شؤونها ويطلق يد الأجهزة الأمنية للتعامل مع أي تحرك للاساتذة وطلابهم بشكل سلمي ومن المتوقع ان تقوم السفارة الايرانية في،صنعاء برفد الجامعة بكادر جديد بهدف نشر التشيع الاثنى عشري الدخيل على الحياة اليمنية ومساندة مليشيات الحوثي في قمع الحريات الاكاديمية وقرصنة العقول العلمية.

من جانبها فإن تلك المجاميع المسلحة في الجامعة تفرض اجندة سوداء لتكون المؤهلات الجديدة مختلفة عما الفته الجامعة وبعيدة عن الشروط الواجب توافرها في الاكاديميين.

هنا فقط يصبح الاستاذ الجامعي الجديد مؤهل لإلقاء المحاضرات عن "التواعش" وإصدار صكوك الجنة وافتتاح كلية الزوامل واغلاق الطب والصيدلة والهندسة.


في الإثنين 30 مايو 2016 10:13:16 م

تجد هذا المقال في الوحدوي نت
http://www.alwahdawi.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://www.alwahdawi.net/articles.php?id=2579