حكيم اليمن.. نم قرير العين
أشرف الريفي
أشرف الريفي
رحل عنا المهندس فيصل بن شملان ، رجل النزاهة والعفة والكفاءة .. مهندس التغيير ، وكاسر صنمية الحاكم الفرد وقدسية الرجل الأول في البلد.. رحل عنا حكيم اليمن ، ومحرك جموع اليمنيين نحو يمن جديد.. غادرنا حلمنا برئيس من اجل اليمن لا يمن من اجل الرئيس ، بعد أن شق طريق التغيير وحطم أسوار الخوف بشجاعة أسد دوى هديره في كل أرجاء اليمن. لابد من التغيير صرخة قوية اطلقها فقيد الوطن الكبير لتهز وجدان وضمائر كل اليمنين ، وتحفزهم على تغيير وضعهم البائس .. رحل عنا أبو تمام الذي لم يرهبه رعب الاقتراب من رئاسة محاطة بالخطوط الحمراء، ‬ولم‬ يبالِ ‬بمخاطرها، رحل عنا ‬رجل التضحيات إبن سيئون الحالمة الرجل الشجاع الذي ‬تزعم معركة المواجهة الأولى.. ‬ الرجل الهادئ الذي‬أرعب جبروتهم واستنفر كل طاقتهم لسد كل نوافذ التغيير بصخور ‬غير ديمقراطية رحل عنا بعد أن عجز قلبه على تحمل سيناريو تمزق الوطن ، وأفغنته ، لم يحتمل مظاهر تفكك بلد يقتل ابنائه بذريعة الإرهاب ، لم يحتمل قتال الإخوة في صعدة تلبية لإجندة غير وطنية .. لم يصدق أن من هرولوا لتحقيق منجز الوحدة اليمنية ، يتسابقون اليوم لدعوة للإنفصال بعد أن سرقت الوحدة ، وغابت دولة المواطنة الحامية لهذا المنجز. رحل بن شملان بعد أن حذر مرارا من سيناريوهات التمزق وإنهيار الدولة دون أن تكون هناك أذن صاغية أو رجال حكماء في السلطة ليلتقطوا تلك التحذيرات التي صارت اليوم واقع معاش. أنه فيصل بن شملان من صرخ في وجه مؤيدية في الانتخابات الرئاسية وهم يهتفون "بالدم بالروح نفديك ياشملان " بــ "لا" .. "بالروح بالدم نفديك يايمن " أنه الرجل البسيط النزيه الذي لم تغره السلطة حينما كان في موقع المسئولية . ولانه رائد التغيير الذي تغنت به الجماهير في كل عموم اليمن فأن موت الحلم ينبت ألف حلم.. ‬ وإرادة الجموع صلبة لإكمال المسيرة لمواجهة الظلم والاستبداد وإيقاف معارك نزيف المال السياسي خدمًة للسلطان.‬ رحمك الله يابن شملان .. يامن علمتنا قيم التضحية ، واصول المواجهة الشريفة ، رحمك الله وإنت من حكت لنا ببساطتك قصص الزهاد والعضماء .. لك المغفرة وإنت ترحل بهدوء تاركنا فينا قيم لابد أن تثمر يوم ما. "لن نبارك " .. قلتها بشجاعة وفاء لكل من سرقت اصواتهم الانتخابية ومن منعوا من الإقتراع ومن تعرضوا للإذى والضرر لإنهم استجابوا لنداءك في التغيير .. لم تقلها لأنك لا تعترف بالديمقراطية كما قال البعض ولكن لإنك تحترم إلتزاماتك ، وتحترم قيم المنافسة الحقة . إنت من قلت :" ‬يقولون لماذا بن شملان لم‮ ‬يبارك بالفوز‮..‬لن نبارك،‮ مع أنه لم‮ ‬يكن شيء أحب الى نفسي‮ ‬من أن نبارك للفائز مهما كان هذا الفائز وأي‮ ‬مرشح كان،‮ ‬ولكن نحن في‮ ‬عملية ديمقراطية،‮ ‬وهي‮ مسؤولية‮.. ‬هنالك هذه الجماهير صوتت للتغيير‮.. ‬وهذه الخروقات‮.. ‬هل نقبل أن نخذل هؤلاء الناس،‮ ‬ونخذل مبادئ هذه الديمقراطية؟ أيهما أفضل وأكبر مسؤولية،‮ ‬أن تبارك أو أن تلتزم بمبادئ الديمقراطية" فهل يعي منتقديك هذه القيم .؟ ستبقى ذكرك خالدة في ضمير الأجيال وستبقى سيرتك العطرة ناصعة في صفحات التاريخ ، فنم قرير العين فلقد قدمت لوطنك الكثير ، وللتاريخ الدروس العطرة والمواقف الشامخة . نم قرير العين وسنواصل مسيرتنا للبحث عن رئيس من أجل اليمن.
في الثلاثاء 05 يناير-كانون الثاني 2010 09:54:25 م

تجد هذا المقال في الوحدوي نت
http://www.alwahdawi.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://www.alwahdawi.net/articles.php?id=113