دكتور / ياسين سعيد نعمان
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مدارات
RSS Feed دكتور / ياسين سعيد نعمان
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
دكتور / ياسين سعيد نعمان
تخريب السياسة
مؤتمر الاغاثة بجنيف
عامان على اختطاف محمد قحطان
المهمة المشتركة التي تتصدى لها الشرعية
حراك الواقع يرسم توجهات السياسة الدولية
التصالح والتسامح كعملية موضوعية
مشروع الدولة المدنية هو الحل
عدن قيمة إنسانية لا تهزم
الحروب عندما تسخر لاهداف شيطانية
السيد كيري والتحالف في معادلة أمن المنطقة


  
الجنوب : أهو احتشاد لتغيير المعادلة؟؟
بقلم/ دكتور / ياسين سعيد نعمان
نشر منذ: سنتين و شهر و 11 يوماً
الجمعة 04 نوفمبر-تشرين الثاني 2016 09:03 م


لدى الجنوب كثير من الإمكانيات والشروط لتصحيح المشهد السياسي ومجرى الاحداث في اليمن في الوقت الحاضر. حتى الان لم تستطع نخبه ان تلتقط الفرصة التاريخية لصياغة استراتيجية عملها بما يحافظ على الجنوب من ناحية وتغيير المعادلة بصورة كاملة في الشمال بالتعاون مع اطراف العمل السياسي والمقاومة من ناحية اخرى .

الى جانب نخبه ، نجد ان كل الاطراف مارست عبثاً في الجنوب على نحو أضر بقدراته ومكانته في تغيير مجرى الاحداث . لا اتحدث هنا عن الانقلابيين فهؤلاء من الطبيعي ان يعبثوا ، لكنني اتحدث عن اطراف المقاومة والشرعية ..فكل طرف مارس هذا العبث من منظوره الخاص . هناك من رأى ان استقرار الجنوب بعد التحرير سيكرس الانفصال ..وهناك من اعتقد ان تحرير الجنوب هو نهاية المطاف وانه لا علاقة له بما يجري خارج حدود الجنوب ، وهناك من اعتقد انه هو الذي دفع التضحية الأكبر في تحرير الجنوب وانه مؤهل دون غيره لان تكون له الكلمة الفصل في تقرير حاضره ومستقبله ، وهناك من اعتقد انه ان الاوان لتصفية حسابات الماضي بطريقة خلت من اي مسئولية تجاه الناس الذي انتظروا ان يدفع بهم التحرير الى المستقبل فإذا بهؤلاء يرهنونهم في حاجز الانتقام الذي شيدوه بخيال غير منصف حتى لسياستهم التي كان يجب ان تتغير مع حاجة الزمن ، وهناك من أخذ يناور محمولاً بتفاهة الصراعات التي شهدها الحكم الوطني في الجنوب ، والتي كان لها ظروفها ، مع بقاء مخلفاتها تتحرك خارج الحاجة الموضوعية لهذا الجنوب المنهك ، وهناك الشباب الذي وجد نفسه بعد إهمال طويل من نظام (دولة الوحدة) مستقطباً في هذا الجو الذي يحتدم فيه خطاب يتسم بالصراع الذي لا تحكمه آفاق محددة سوى فراغ يقود الى فراغ وهو ما جعل هذه الطاقة الضخمة تقف خارج المعادلة التي تتشكل بايقاعات اطراف الصراع القديمة- الجديدة على الرغم من حضوره الفاعل في المقاومة التي افضت الى التحرير .

ان المآل المجهول الذي يتحرك نحوه المشهد السياسي في اليمني لن يتم تصحيحه الا بإعادة حشد الجنوب برؤيا متماسكة وصادقة تقوم على حقيقة ان الجنوب عنصر اصيل في مقاومة الانقلاب .. وعلى الجنوبيين ان يدركوا ان نجاح الانقلاب يهدد حريتهم من جديد ويستنسخ المفهوم الإلحاقي في اسوأ صوره وذلك لطبيعة القوى التي يتكون منها الانقلاب . وان هذا هو الطريق الوحيد الذي سيسهم في تمكينهم من ممارسة حقهم في الاختيار السياسي الذي يتقرر بموجبه مستقبل الجنوب ومعه مستقبل الدولة التي يحلم بها اليمنيون .

قد يكون الاحتشاد هذا اليوم بداية الانطلاقة لفهم حقيقي لدور الجنوب في معادلة المواجهة والتغيير .

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع الوحدوي نت نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مدارات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
جمال أنعم
لا أسرى لدى الشرعية
جمال أنعم
مدارات
محمد جميح
الشعب اليمني ليس "زوجة مضروبة"
محمد جميح
حسن العديني
أسئلة الموصل وغيرها
حسن العديني
أحمد عثمان
اليمن والمبادرات الدولية
أحمد عثمان
همدان العليي
مجاعة تهامة اليمن.. من المسؤول؟
همدان العليي
د. علي مهيوب العسلي
من الذي عليه أن يخجل؟
د. علي مهيوب العسلي
محمد جميح
حول خطة ولد الشيخ لليمن
محمد جميح
المزيد