رأي البيان
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مدارات
RSS Feed رأي البيان
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
رأي البيان
التحرير من أجل السلام في اليمن
تقارير مشبوهة في اليمن
نموذج للعمل الإنساني
الإمارات سند اليمن
رد ..حاسم ..
دليل دامغ..
وأد الإرهاب في اليمن
انقلابيون وإرهابيون
دموية الانقلابيين
بشاعة الإنقلابيين


  
اليمن واليوم الموعود
بقلم/ رأي البيان
نشر منذ: 6 سنوات و 6 أشهر و 30 يوماً
الأحد 19 فبراير-شباط 2012 03:14 ص


تفصل اليمنيين 48 ساعة عن لحظة التغيير، فالانتخابات الرئاسية الثلاثاء المقبل، هي البوابة الوحيدة لإخراج اليمن من وضعه الحالي، وهي جسر عبور إلى يمنٍ أفضل ومستقر، ومن المهم إدراك ما تعنيه هذه الانتخابات لليمن، فالمسألة لا ترتبط باسم شخص معين بقدر أهميتها في ترسيخ الثقافة الآمنة، وفي أي تداول للسلطة، وإلغاء أي تطلعات لدى البعض لانتزاع الحكم بالقوة أو الفوضى.

وإنه لمن المفيد النظر إلى أن نجاح الانتخابات الرئاسية هو أمر مكمل وضروري، ويمثل نقلة نوعية مطلوبة لكل الإرادات الساعية للتغيير.. كما أنها تمثل نقطة التحول المطلوبة للخروج بالأوضاع من «عنق الزجاجة»، إلى آفاق جديدة تمهد لمرحلة بناء الدولة المستقرة والمزدهرة التي ينشدها اليمنيون.. إنها مرحلة العبور باليمن إلى بر الأمان.

 لقد نجحت المبادرة الخليجية في فتح باب التوافق، بدلاً عن الصراع الذي اشتد أواره خلال المرحلة الماضية، وقد تعاملت الحكمة اليمانية مع هذا الواقع من منطلق التعامل مع «الأمر المتاح» أمامها، حتى لا ينزلق اليمن إلى أتون الصراعات المسلحة والدموية. ولا شك أن الانتخابات قد تكتنفها صعوبات رغم أنها ليست تنافسية.

وأن سلبيات فوضوية سوف ترافق سير بعض المراكز، وهذا شيء طبيعي نتيجة إفرازات ما حصل طيلة العام الماضي. لكن المسؤولية الوطنية تملي على اليمنيين تحريك الأوضاع بهمة وصدق وحكمة، نحو كل ما يخدم المصالح العامة للوطن، وبدرجة أساسية إنجاح الانتخابات الرئاسية المبكرة، حتى يبدأون في الترجمة الحقيقية لهدفهم السامي، وهو بناء اليمن الجديد.

إن نجاح هذه الانتخابات الرئاسية، يمثل مفصلاً رئيسياً للانتقال إلى حالة الاستقرار السياسي، كمنطلق مهم وضروري للوصول إلى مرحله بناء الدولة اليمنية المدنية الحديثة، وبكل ما تمثله من قيم العدالة والمساواة والحداثة والنهج الديمقراطي الحقيقي، بما يعنيه من التنافسية الشفافة واحترام الرأي والرأي الآخر..

وهي القيم التي تضمنتها أهداف الثورة الشعبية السلمية في الجمهورية اليمنية.. هذا المنجز الكبير الذي يجب أن يسعى الكل للمحافظة عليه، لأن الوحدة هي الخيار الأمثل للجميع، تحت أي مسمى كانت.. المهم أن يظل التراب اليمني موحداً؛ أرضاً وشعباً وحكومة.

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع الوحدوي نت نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مدارات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
قادري أحمد حيدر
صباح الراتب
قادري أحمد حيدر
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
د. علي مهيوب العسلي
حكاية جديدة.. من وسط الحكايات والكتابات الساخرة
د. علي مهيوب العسلي
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
رأي البيان
التحرير من أجل السلام في اليمن
رأي البيان
مدارات
توفيق الشعبي
لماذا نرفض مشروع قانون العدالة الانتقالية بصيغته الحالية؟
توفيق الشعبي
د يحيى عبدالله الدويلة
كلمة وداع ودمعة وفاء على فقيد البحث العلمي درهم العريقي
د يحيى عبدالله الدويلة
الخليج الإماراتية
اليمن والصفحة الجديدة
الخليج الإماراتية
د. خالد الناصر
ثورة اليمن .. نموذج عربي فريد
د. خالد الناصر
د. جابر أحمد عصفور
عن المقالح
د. جابر أحمد عصفور
عادل عبدالمغني
اليمن .. معوقات على طريق الانتخابات
عادل عبدالمغني
المزيد