فاطمة الاغبري
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مدارات
RSS Feed فاطمة الاغبري
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
فاطمة الاغبري
المراة اليمنية بين سندان القانون ومطرقة العنف الاجتماعي
المراة اليمنية بين سندان القانون ومطرقة العنف الاجتماعي
جعفر جسار .. قضية تنتظر الإنصاف
21سبتمبر اليوم الذي سقطت فيه اليمن مضرجة بالدماء
رفض محلي ودولي لحكم الإعدام الصادر بحق الصحفي  يحيى الجبيحي
رفض محلي ودولي لحكم الإعدام الصادر بحق الصحفي يحيى الجبيحي
سلام الله على ثورة 11 فبراير
العبسي ووجبة العشاء الأخيرة
حينما يتحول العمل الإنساني إلى مجرد أداة للمتاجرة وباب للشهرة
ثورة 26 سبتمبر القدم التي داست على الحكم الكهنوتي
تجار الحروب أعداء السلام
الكويت.. مشاورات الفرصة الأخير
الكويت.. مشاورات الفرصة الأخير


  
من وراء القضبان .. عمار طوق نجاة للفقراء والمساكين
بقلم/ فاطمة الاغبري
نشر منذ: 7 أشهر و 7 أيام
الخميس 10 يناير-كانون الثاني 2019 11:28 ص


"ولأن الله قريب جداً فلطفه بالقلوب لا ينتهي " بهذه العبارة الجميلة تستقبلك صفحته الشخصية حينما يدعوك الفضول الى زيارتها لتعرف المزيد عن هذا الشخص الذي يستغل كل وقته وجهده في المناشدات والنداءات لفاعلي الخير لكي ينقذوا من يغرقون في بحر المعاناة ويتجرعون البؤس في كل اللحظات، والجميل في ذلك انه ينجح في جذب الكثير من فاعلي الخير فيهرولون له مستجيبين لنداءاته .
"عمار حسن" هذا هو اسمه الذي يتخذ من رأس صفحته مكاناً للتعريف على شخصه ،استطيع ان اقول عنه انه طوق نجاة للكثير من الأسر التي قست عليها الحياة ومن فيها فتوجهوا بعد الله اليه ليبثوا له شكواهم وقلة حيلتهم عله يجد لهم من يسمع ويساهم في مساعدتهم لتجاوز الصعاب التي تترصد لهم في هذا الوطن المثخن بالألم .
تابعت عمار وما ينشره من نداءات لفاعلي الخير ولاحظت حماسه المستمر لمساعدة الجميع.. مرضى، ومسنين ،ونازحين ،وفقراء ،ومساكين ،وشدني كثيراً نشاطه الانساني المميز الذي يقوم به بعيداً عن الكاميرات التي اصبحت وسيلة للكثير ممن يتعمدوا على اهانة الاخر تحت اسم فعل الخير ويبحثون عن الشهرة حتى يتحولون الى شخصيات معروفة على حساب الفقراء والمساكين والمحتاجين .
تخيلوا بعد هذا كله نكتشف انه يمارس كل ذلك العمل وكل ذلك الجهد من خلف قضبان السجن في حجة الذي سجن فيه منذ سبع سنوات بتهمة القتل بدون قصد وهو يواجه الان حكم الاعدام ، حقيقة خبر مؤلم جدا وموجع كون عمار شخص فكر بالاخرين وترك نفسه معلقة تنتظر قضاها، عندما سمعت بقصته تذكرت الاية القرآنية ( ويؤثرون على انفسهم ولو كان بها خصاصة ) ، وهذا هو حال من فكر في الناس وقضاياهم وعمل على مساعدة الكثير حيث كان الدال على الخير وترك التفكير في نفسه التي هي حق عليه ، نبل هذا الشخص جعله عزيز النفس لدرجة انه لا يتكلم عن محنته ابداً بل ظل كاتم هذا السر الى ان افشى به صديقه جميل .
يقول جميل زياد وهو ايضا سجين يمارس العمل الانساني من داخل جدران السجن في محافظة ذمار ويساهم في انقاذ العديد من الاسر التي تتواصل معه ان عمار سجن بقتل خطأ منذ سبع سنوات ومحكوم عليه بالاعدام وهناك تحركات لاعتاق رقبته وصلت الى ان يكون هناك مبلغ25 مليون ريال يمني قابل للتخفيض في حال تدخل مشائخ واعيان مؤثرين لعتق رقبته بالطبع مبلغ كهذا كبير جداً على مواطن كعمار الذي عمل من اجل حاجة الاخر وترك نفسه اضافة الى انه لا يملك هذا المبلغ الكبير .
ولان عمار له مكانه عند الكثير اطلقت نداءات من اجل الوقوف معهم في محنته وفتح باب التبرعات لتوفير المبلغ لكي يستطعون في المساهمة بعتق رقبته ، وكم اتمنى ان تتجلى معاني الانسانية من قبل اسرة اولياء الدم ويسبقون الجميع في عتق رقبة عمار لوجه الله ليكون ذلك موقف لن تنساه لهم الايام .

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع الوحدوي نت نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مدارات
مدارات
د. ياسين سعيد نعمان
حتى لا ننسى
د. ياسين سعيد نعمان
صبحي غندور
في ذكرى ميلادك يا ناصر
صبحي غندور
محمد عبد الوهاب الشيباني
شارع المطاعم الذي يشبهنا !!
محمد عبد الوهاب الشيباني
قادري أحمد حيدر
ما معنى التعددية الثقافية (2-2)
قادري أحمد حيدر
د. عبدالله فارع العزعزي
نبيل شمسان .. محافظاً في الزمن الصعب
د. عبدالله فارع العزعزي
قادري أحمد حيدر
ما معنى التعددية الثقافية (1-2)
قادري أحمد حيدر
المزيد