نبيل سبيع
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مدارات
RSS Feed نبيل سبيع
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
نبيل سبيع
نبيل سبيع يرسل اعتذارا إلى قبر القشيبي
جبهة سكينة
شائع والزبيدي لايملكان بطائق هوية
صراع الحليفين صالح والحوثيين
رصاصتان وثلاث هراوات
أرقام من اليمن
هل العقل "شمالي" أيضاً؟!
الحوثيون يقتحمون "صوت اليمن"..!
أعزائي مؤيدي ومؤيدات هذه الحرب من الطرفين..!
أكثر عَلَم حزين هذه الأيام


  
اعتراف.. تأخر كثيراً
بقلم/ نبيل سبيع
نشر منذ: 3 سنوات و شهرين و 9 أيام
الأحد 06 سبتمبر-أيلول 2015 11:22 ص


خالد بحاح لقناة العربية: متطرفو داعش سيطروا على أجزاء من حضرموت وهم ليسوا أقل سوءا من الميليشيات (يقصد الحوثيين ).

أخيراً اعترف مسؤول حكومي كبير بسيطرة القاعدة وداعش على المكلا وحضرموت بعد أكثر من 5 أشهر من سقوط هذه المحافظة الكبيرة والهامة في يد القاعدة. وهو إعتراف مهم رغم تأخره نصف عام تقريباً، إذ أن الاعتراف بالمشكلة يمثل عتبة الحل، أو على الأقل بداية ضرورية لبحث الحل.، أو على الأقل على الأقل يفصح عن نية صاحبه البحث عن حل .

السؤال هو: إذا كان الاعتراف بسيطرة القاعدة على المكلا قد تأخر قرابة نصف عام، فهل سيتأخر الاعتراف بسيطرة القاعدة على عدن نصف عام آخر؟

لم تفرض القاعدة بعد سلطتها على عدن كما فعلت في المكلا حيث باتت تصدر القوانين والقرارات الإدارية والقضائية وغيرها وتزاول سلطاتها المشددة في المدينة كأي سلطة حاكمة كاملة الصلاحيات. لكنها سيطرت على التواهي الذي يمثل قلب عدن وتبسط سيطرتها على مناطق عدة في المدينة. ومن غير المستبعد أن تبدأ ممارسة سلطاتها المشددة في المدينة كما فعلت وتفعل في المكلا في ظل الغياب شبه التام للسلطات الأمنية والمحلية وحضور الفوضى، وفي ظل الإنكار الرسمي والشعبي الأعمى لوجود القاعدة فيها الذي لم يعد وجوداً عادياً قدرما بات يبدو سيطرة وسلطة .

اعتراف بحاح بسيطرة القاعدة وداعش على حضرموت رغم تأخره إلا أنه يحمل أهمية كونه يمثل كسراً لحدة الإنكار بشأن سيطرة القاعدة على كبريات مدن الجنوب. فهل سيعي أنصار ومؤيدو المقاومة الجنوبية أهمية الاعتراف بالمشكلة التي تتنامى وتتفاقم في عدن والجنوب من أجل الإحساس على الأقل بضرورة المسارعة الى حلها أم أنهم سيستمرون في الإنكار ومغالطة الآخرين ومغالطة أنفسهم أولاً بهذا الشأن؟

في كافة الأحوال، الحقيقة هي من يتحدث في نهاية المطاف. والحقيقة دوماً لا تراعي مشاعر أحد ولا حساباته السياسية .

اعترفوا بالخطر الذي ينمو ويترعرع تحت ستارة الأكاذيب قبل أن تتعرفوا عليه وقد كبر وتحول الى وحش!..

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع الوحدوي نت نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مدارات
مدارات
د. عيدروس النقيب
هل صحيح أن الجنوبيين لا يجيدون استثمار الانتصارات؟
د. عيدروس النقيب
صلاح السقلدي
هكذا قال لي صاحبي
صلاح السقلدي
د. عيدروس النقيب
مابعد عملية صافر
د. عيدروس النقيب
محمود ياسين
أيها الكاتب
محمود ياسين
حسين الوادعي
عن معركة صنعاء
حسين الوادعي
توفيق الحرازي
السفر إلى أيام البردوني
توفيق الحرازي
المزيد