صدام الزيدي
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مدارات
RSS Feed صدام الزيدي
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
صدام الزيدي
تغريدتان...
لوهلةٍ في الغياب
أن تقتُلك ذبابةّ طائشة..
تشابالا.. ما الذي تُخَبِّئهُ لنا في الساعات القادمة؟
أمسيةٌ من ظلامٍ عند رأس السنة الهجرية المباغتة
هذا الوادي اغترابيٌّ بحت..
كدُبٍّ مريضٍ باغتته انهياراتٌ في الجليد!
كما يليقُ بحشدٍ مريرٍ تلفّعته الخيبات!
تدوينتان..
انزياحاتٌ أولى على ضفاف
انزياحاتٌ أولى على ضفاف "أبي رقراق"..


  
هيا أعيدو انعتاقي؟!
بقلم/ صدام الزيدي
نشر منذ: 4 سنوات و 8 أشهر و 19 يوماً
الإثنين 24 فبراير-شباط 2014 10:38 م


الثامنة من مساءٍ باهت

التاسعة من متااااهٍ حصري

أي مآلاتٍ تقذف بهوس اللحظة

والرؤى تستفيق على التشظي؟

أي مندلعٍ –أسيرٍ-

أنهكوا مشواره السرمدي

إلى اللا زمان؟

والبلاد الأسيرة -ما راوحت-

في الرحيل, المكان!

والهتاف أصاب العتمة

لا....

والمعطى الفوضويّ...

وقد نُكِّست في المدى

صاريات اشتعال التحدي

وقد راوغت في الظلام

الـ "بقايا"!

وتزهر ميادين قلبي

بالصمت

تغفو الدياجير من باكرٍ

للبطولات

ويرمي الوباء قتامته

في حشود "الكرامة" والله..

تضيع الرؤية الآن

في الوجل

النخبوي

ويمضي "الربيع" إلى...............

هوس المنجنيق المريب!

 "هيا اكتبوا النصر"

من لعنة الداهيهْ

هيا تداعوا ..

"لنحشد في الليل آهاتنا"

من جديد!

وهذي الطلوع التي من ضبابٍ

وصخرٍ

تصدّت لحلمي الكبير

أرسلتني مباحات حُنجرة

صلبتني في الضحى الهش

ألبستني قناديل النشوة/المحو

يممت بي كما اللمعة الويل!

هيا أعيدو انعتاقي؟؟؟

انعتاقي الذي فاوضته الهتافات

فجراً

غافلته السياسة

ليلاً

"الربيع" طوييييييييل

 طويل

الكلام حزين

 حزييييييين

ولأني انتصرت

عليّ

الضوء بريء من دمي

-الزائف-

الآآآآآآآآآآآن

الرجاءات, من يعتصرني

"شتاها".

..............

سأمضي الى "منعكفٍ عند الأيقونة"

يليق

بحماستي

واعتزاااااالي!

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

19 إبريل 2013م

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع الوحدوي نت نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مدارات
مدارات
أمين شمسان
سمك الزينة فى العالم مخطوفاً من اليمن
أمين شمسان
فائز عبده
القبض على الجاسوس الإسرائيلي في الحديدة!
فائز عبده
د. عبدالعزيز المقالح
عن خطورة التسيَّس المفرط في اليمن
د. عبدالعزيز المقالح
د. فيصل الغويين
الوحدة المصرية السورية 1958.. الذكرى والدروس
د. فيصل الغويين
د. يحيى الشعيبي
رسالة من القلب لأعضاء ومنتسبي وأنصار المؤتمر الشعبي العام
د. يحيى الشعيبي
عبدالملك المخلافي
القراءة المتعسفة في الحديث عن الشرعية
عبدالملك المخلافي
المزيد