الرئيسية الأخبار محلي اللجنة الأمنية في عدن تؤكد السيطرة على الأوضاع بكريتر وتحذر من التستر على المتورطين

اللجنة الأمنية في عدن تؤكد السيطرة على الأوضاع بكريتر وتحذر من التستر على المتورطين

  • المصدر:- الوحدوي نت - عدن:
  • منذ شهر - الاثنين 04 أكتوبر 2021

كدت اللجنة الأمنية في محافظة عدن جنوبي اليمن، سيطرة أجهزة الأمن على كافة أحياء مديرية كريتر التي شهدت حرب شوارع بين فصائل تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي وأسفرت عن مقتل 6 وإصابة نحو 61 آخرين من المدنيين وطرفي المواجهات. 

وقالت اللجنة الأمنية (موالية للانتقالي) في بيان، إن قواتها لاتزال "تقوم بملاحقة إمام أحمد عبده الصلوي (النوبي ) وأعوانه حتى يتم إلقاء القبض عليهم وتقديمهم إلى العدالة لينالوا جزاءهم الرادع جراء الجرائم التي اقترفوها في حق المدينة ومواطنيها".

 ودعت اللجنة المواطنين للتعاون مع الأجهزة الامنية والإبلاغ عن أي تحركات مشبوهة، محذرة من التستر على المتورطين في الأحداث التي شهدتها كريتر. وشددت على أنها "لن تتهاون مع من يثبت تورطه في التستر أو التعاون أو المشاركة مع تلك الجماعة الإرهابية"، حد تعبير البيان.
وكان محافظ عدن أحمد حامد لملس، تفقد مساء الأحد، مدينة كريتر، وأعلن أن الوضع بات آمناً ومستقراً والحياة المجتمعية طبيعية وعلى مستوى عال، وفقاً لبيان صحفي صدر عن مكتبه.  

وحسب البيان، فقد وجه المحافظ بتشكيل لجنة لحصر الأضرار في الممتلكات العامة والخاصة حتى يتم البدء بعملية التعويض، لافتاً إلى أن كل تلك الاختلالات والأخطاء جاءت نتيجة تراكمات الحرب ولن يُسمح بتكرارها. 

وتوعد محافظ عدن بـ"محاسبة كل من قام بتلك الجرائم التي راح ضحيتها الكثير من المواطنين وسعى في إقلال السكينة والأمن في العاصمة عدن ورفع ملفات كل من تورطوا في ذلك للقضاء للبت فيها ومحاسبتهم".