عدوان السعودية ... وخيانة النظام
خالد محمد هاشم
خالد محمد هاشم
أخيرا شمرت الشقيقة الكبرى عن حقدها الدفين تجاه اليمن وبدأت عدوانها العسكري ضد أبنائه علانية بعد أن كانت تمارس ذلك سرا عبر اياديها العفنة داخل اليمن لفترات طويلة من الزمن تحقيقا لوصية قس دولة آل سعود "خير اليمن شر لكم وشر اليمن خير لكم".
هذا العدوان السافر على أراضي وطننا الحبيب جاء في ظل نظام لا يحترم نفسه ولا شعبه ولا وطنه نظام لا يعنيه الوطن الا بقدر بقائه في السلطة .. فلا سيادة تهمه ولا استقلال يعنيه ومن هذا المنطلق اقدم نظام ال سعود على الاعتداء السافر على أراضينا مدركا حقيقة هذا النظام فقليل من الريالات السعودية كفيلة ان تلجمه وتجعله محاميا يدافع عن هذا العدوان بلسان يمني قبيح - مستحضرا التجارب السابقة فمن يبيع اراضيه في اتفاقية جدة لا يمكنه ان يدافع عن محافظة يمنية يعتبرها خارجة عن الطاعة وتهدد عرش ملكه الجمهوري - وهذا ما حصل فالنظام في صنعاء يعلن عدم وجود عدوان سعودي في نفس الوقت التي تبث فيه قناة العربية ذلك العدوان مباشرة وعبرها تنهال علينا تصريحات المسؤولين السعوديين بتفاصيل ذلك العدوان لتنكشف مدى خيانة النظام للوطن بل مدى وقاحته الاخلاقية ونضوب ماء وجهه ان كان له وجه اصلا !!. 
حسنا فعل نظام ال سعود لتتجلى عدوانيته واضحة ضد ابناء الشعب اليمني لتستعر في صدره آلام الماضي ومعاناة الحاضر من نظام ال سعود .. ليدرك ابناء الشعب اليمني ان اضاليل واكاذيب النظام بحسن العلاقة مع الشقيةالكبرى واياديها البيضاء تجاه وطننا . 
حسنا فعل نظام ال سعود : ليكشف لابناء الشعب اليمني زيف ادعاء هذا النظام بحبه للوطن وخوفه على جمهوريته ووحدته وثورته ليدرك كل من له عقل بان كل تلك الشعارات لا وجود لها في ضمير هذا النظام ولا مكان لها في اخلاقياته وما الوطن لديه سوى مصدر للنهب والسلب عن طريق البقاء بالسلطة تحت ظل تلك الشعارات اما الوطن فليذهب الى الجحيم حتى ولو على ايدي المعتدين من خارج الحدود . 
لقد كان للنظام بعض مبرر في شن الحرب على الحوثيين وممارسة حرب الارض المحروقة ضدهم بدعوى التمرد .. لكن ان يصل الامر بالاسعانة بجيش دولة اخرى ضد مواطنين يمنيين فتلك قمة الخيانة وقاع النذالة ... لنسأل اين قوات الحرس الجمهوري للدفاع عن ارض الوطن بل لاخماد فتنة التمرد ام ان تلك القوة مجهزة لسحق ابناء الشعب حفاظا على العرش الملكي في شارع الستين . 
اظن - وكل الظن السيء في هذا النظام اجر عظيم – ان نظام صنعاء حز في نفسه بقاء السلاح السعودي الذي يُشترى بالمليارات سنويا لدعم الشركات الصهيونية في صحارى السعودي يأكله الصدأ فاستدعاه لقتل ابناء اليمن من باب الطاعة الصهيونية ايضا .. اما نظام ال سعود فهو بحاجة ماسة لاستعراض قوته الصهيونية والفرصة قد جاءت ليروي ظمأ حقده من دماء اليمنيين ويرسل رسائل عديدة لاكثر من جهة خاصة نظام صنعاء ليقول له : انا من انقذك من السقوط ليزيد الضغظ عليه ويسلبه بقايا حرية وليتحول نظام صنعاء الى عامل بنظام الكفالة كأي عامل يمني في ارض سعودية . 
النظام السعودي استغل ضعف اليمن بسبب نظامه القائم فتجرأ على شن عدوانه لكنه لم يدرك ان هذه الحرب ستدق المسمار الاخير في نعشه ونعش عملائه ولو بعد حين.


في السبت 12 ديسمبر-كانون الأول 2009 07:57:19 م

تجد هذا المقال في الوحدوي نت
http://www.alwahdawi.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://www.alwahdawi.net/articles.php?id=98