الحمدي لم يمت
عبد الفتاح علوة
عبد الفتاح علوة

هو لم يمت

ما زلت ألحظه ينير لكم طريق

هو لم يكن جسدا

ولا بشرا

حتى يموت!

هو لم يكن شخصا حتى يقال

كان هنا ظِلٌ لطفلٍ ظًل الطريق!

فهو المعاني والمكارم والقيم

فهل سنفيق يوما

على موت الضمير؟!

 

هو لم يمت

فقط لان المحبة لا تموت

لان الصدق مازال

يوشك أن يكون

فلقد ملئت معلمي للناس نهرا

وزرعت حقلا

وشرعت لهم نسكا

وبأخلاقك يهتدون

 

هو لم يمت

ما دام في قلبي دم

مادام في عيني نور

مادام في قلمي حبر

هو لن يموت....


في الجمعة 15 يونيو-حزيران 2012 07:32:24 م

تجد هذا المقال في الوحدوي نت
http://www.alwahdawi.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://www.alwahdawi.net/articles.php?id=844