اختطاف توكل.....ولعنة المنطقة
محمد شبيطة
محمد شبيطة
ماذا يجري في اليمن ؟ الى اين تتجه بنا الاحداث؟ اين العقلاء .......طبعا ان وجدوا
لان مايجري هذه الايام يدلل على ان لا عاقل في هذه البلاد فالرجال ماتوا وماتت الكرامة في نفوس رجال الحكم ورجال المعارضة هؤلاء جميعا يتحدثون باسم الجماهير وباسم الشعب فعن أي شعب يتحدثون هل يتحدثون عن هذا الشعب الذي فقد كرامته وعزته التي تداس يوميا من الجوع والعوز والفاقة ومن الانتهاكات اليومية التي يتلضى بها يوميا شعبنا اليمني. صحيح ان شعبنا فقير وهذا الفقريلازمه منذ ازمان غابرة لكن رغم هذا الفقر الاان اليمني على مرالتاريخ صاحب اباء وكرامة وعزة وشهامة ونخوة واليوم اين نحن من ذلك الاطفال يهربون الى ماوراء الحدود والنساء المتسولات تزين شوارعنا واي شعب لا يهتز اويتالم ولا يدافع عن كرامة مواطن تنتهك كرا
مته يوميا فانه فقدكرامته من منا لايرى يوميا مشهدا تراجيديا لمواطن تنتهك كرامته من موظف بلدية او من أي موظف عمومي او من شرطي اغرته بزته الكاكية التي ماان يلبسها فانه يعبر بها الى بلوغ الايذاء لمواطنيه ومن اقسام الشرطة الى رجال المرورالى النقا ط الامنية فان المواطن يعاني مايعانيه من انتهاكات اضافة الى الالفاظ "مش حق ابوه او شلوا ابوه" وحدث عن المشائخ وكيف يتعاملون مع المواطنين في مختلف انحاء اليمن مع مواطنيهم فحدث ولا حرج وقضية ابناء الجعاشن دليل سافر فهل هذه الانتهاكات الفردية والجمعية استنهضت فينا المشاعر الانسانية والحقوقية كل هذا والسلطة والمعارضة لايهمهم سوى صناديق الاقتراع يعني مواطن للانتخابات وبس ماذا فعلت السلطة لمواطنيها من ابناء الجعاشن المشردين فمن اجل قصائد مديح لايضير بهذه السلطة معاناة مواطنيها واين هي المعارضة بكل احزابها والوانها وايدلوجياتها من هذه القضايا الاجتماعية والحقوقية ان السلطة والمعارضة في اليمن فقدتا معاني وجودهما والى اهم حدث جلل اهتزت له اليمن اختطاف امرأة بعد منتصف الليل دون مراعاة لقوانين اواعراف وقيم عرفية واخلاقية ومن هذه المرأة انها صحفبة وناشطة سياسية وحقوقية معروفة وشخصية عامة توكل كرمان معروفة بنشاطها الحقوقي وتتعرض لمثل هكذا انتهاك مابالكم بالنساء الاخريات اللاتي غير معروفات للمجتمع . 
اختطاف من أمام البيت باسم القانون والدستور ولا نعرف عن أي قانون يتحدثون هل هو قانون الاولاد ام المسكين المصري انه قانون الغاب خدش حياء المجتمع اليمني المحافظ وتعدى على قيم واخلاق القبيلة وتعدى على الدستور والقانون حسب مايقول رجال القانون. ان الشعوب الحرة والحية تنتفض وتثور لمعاناة مواطن ونحن تداس كراماتنا وتنتهك حرمات نسائنا والكل يتكلم سياسة ياجماعة عيب عيب أي صفاقة هذه واي منحى يقودنا اليه هؤلاء الطائشون والفاشلون هل تتحرك اجهزتنا الامنية لحماية مواطن انتهكت كرامته او استلبت ارضه لا لاتتحرك وهاهي تتصرف برعونة وكأنه لم يبقى من مشاكل للنظام سوى صرخات توكل كرمان ودفاعها عن حقوق مجتمعها قدنختلف مع توكل في بعض الاشياء ولكن هل ماجرى يحتمل السكوت عليه وهل يعرف الرئيس على عبدالله صالح به وهل اطلع عليه وهل يرضى ان تتعرض مواطنة يمنية للاختطاف ليلا من جانب زوجها دون جرم غير رأيها الناقد لسياساته لا اعتقد ان الرئيس كان مطلع على ذلك اويكون من وجه بذلك لانه قبل ان يكون حامي حمى اعراض وكرامات مواطنيه وفق العقد الاجتماعي بينه وبين مواطنيه وهو الدستور فهو قبيلي وحسب العرف القبلي فهذا عيب ومن خلال معرفتنا بالرئيس فانا نبرئه من هذه الواقعة والتي اخاف ان يضيفها هؤلاء الفاشلون الى منجزات عهده ماذا فعلت توكل كرمان وماهو الجرم الذي ارتكبته ام ان لعنة المنطقة والقبيلة هي من تقف وراء همجية الاعتداء على بنت كرمان لانه لايحق لابناء المناطق المنتمية اليها المجاهرة بارائهم والمطالبة بحقوقهم يقول مواطن بسيط مادام وهي من اليمن الاسفل فالخاطفون كانو مدنيين او عسكريين لا يهمهم امرأة اورجل من هذه المناطق لانها مناطق مستباحة ارضا وانسان وبيان ابنا شرعب يلمح الى ذلك ويقول اخر لو كانت من حاشد او من أي منطقة في شمال الشمال هل سيجرؤ من وجه وامر بالاعتقال او الاختطاف بذلك الاسلوب زمنا ومكانا على ذلك و يقول اخر ان الشيخ حميد الاحمر ينتقد ويحرض على النظام ويطالب بالتغيير وبكلمات قاسية في قنوات فضائية يسمعها الملايين من المشاهدين ومع احترامنا لارائه لكن هل يستطيع من امرباعتقال توكل كرمان او يجرؤ على اعتقاله والاقتراب منه حتى في النهاروليس في الليل طبعا لا والف لا وقالها الشيخ بنفسه ذات لقاء مع الجزيرة من له شيخ
مثل صادق وقبيلة مثل حاشد يقول مايشاء وما حدث يؤكد ذلك نقول ذلك مع ايماننا بان المناطقين لايبنون أوطانا ونحن ضد المناطقية و اوساخها ولكن هناك من يفرضها علينا فرضا ونحن نطالب بمواطنة متساوية تراعى فيها الحقوق والواجبات
وفق ماينص الدستور والقانون لان اللعب بالورقة المناطقية هو منطق الجهلاء وناقصي العقول والقدرات
والفتنة نائمة لعن الله من ايقضها وياخوفي على بلدي من هذه التصرفات الرعناء التي وصلت حد اختطاف النساء ليلا تصرفات وقرارات لاتراعي قانونا ولاعرفا واستهانة بكل القيم والاخلاق
نيوز يمن

في الأربعاء 26 يناير-كانون الثاني 2011 11:59:43 ص

تجد هذا المقال في الوحدوي نت
http://www.alwahdawi.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://www.alwahdawi.net/articles.php?id=382