تغريدتان...
صدام الزيدي
صدام الزيدي

من دردشات المجنون:

(1)

عبدالودود سيف في ديوانه المزدحم بشاعرية الملاحم الكبرى، كلما تناهبتني ارتحالات دربٍ فجائي التشرد؛ تداعت إلى الروح طلوع من "زفاف الحجارة للبحر"..

سلامٌ على شعراء هذي البلاد التي باغتتها "ملاريا" السنين المريبات!!

(2)

كبرنا يا صديقي

وداهم الشيب كل بقعةٍ في رؤوسنا

غير أن القادم أجمل، رغماً عن هذه البنادق المتحفزة لإغتيال الجمال/لإغتيال الحياة..

 الأمل راحلتنا -الأولى والأخيرة- ناحية

 الله

والمستقبل

 والقيامة!

15 إبريل 2017


في الأحد 16 إبريل-نيسان 2017 05:19:40 م

تجد هذا المقال في الوحدوي نت
http://www.alwahdawi.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://www.alwahdawi.net/articles.php?id=3189