ما أحوجنا الى الالتحام
محمود شرف الدين
محمود شرف الدين

تأخير الحسم في تعز وسط ما يجري فيها من جرائم إبادة بحق المدنيين يكشف عن انعدام التلاحم بين الحكومة والمقاومة الوطنية بالإضافة الى دخول الحكومة في فرعيات خلافية لا اساس لها في الظرف الراهن؛ كما ان سرعة وتلهف ناشطينا الى تناقل الاخبار المسربة والتي تأتي ضمن الحملة المضادة التي يشنها اتباع صالح عبر المنتديات ودون ادراك من ناقليها انها تهدف الى قتل الروح المعنوية للمقاومين في مختلف الجبهات.

اضف إلى ذلك ما يجري من اسقاطات واتهامات بين الاحزاب على بعضها البعض وفي أشد اللحظات حرجا وحاجة للتماسك والالتحام؛ والغريب اننا نستعجل النصر في حين اننا نعيش هذا الوضع المخل بوطنيتنا وبإخوتنا وبواجبنا تجاه شعبنا الذي يعاني الويلات منذ ما يزيد عن عام، ويواجه اياما عصيبة فيها من الخوف والجوع والمهالك مالا نتصوره، فمايتردد اليوم عن ارتفاع سعر الدولار الى 300 ريال إلا بداية سنوات عجاف.

فيا حكومتنا ويا أحزابنا ويا ناشطينا انتبهوا للشراك الذي توضعون فيه وانظروا في مخاطر عواقبه واتحدوا من أجل انفسكم ومن أجل وطنكم وحينها انتظروا النصر القريب والعاجل.


في الإثنين 02 نوفمبر-تشرين الثاني 2015 06:54:10 م

تجد هذا المقال في الوحدوي نت
http://www.alwahdawi.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://www.alwahdawi.net/articles.php?id=2116