أعزائي مؤيدي ومؤيدات هذه الحرب من الطرفين..!
نبيل سبيع
نبيل سبيع

طفل، طفلان، 3 أطفال، 4 أطفال، 5 أطفال، 6 أطفال، 7 أطفال، 8 أطفال، 9 أطفال، 10 أطفال، 11 طفل، 12 طفل، 13 طفل، 14 طفل، 15 طفل، 16 طفل، 17 طفل، 18 طفل، 19 طفل، 20 طفل، 21 طفل، 22 طفل، 23 طفل، 24 طفل، 25 طفل...

لا أستطيع مواصلة العدَّ حتى 505 طفل، وﻻ أنتم تستطيعون المتابعة.

لكنَّ 505 طفل قتلوا حتى الآن في الحرب في اليمن بحسب منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونسيف).

و702 طفل جريح.

وهذا لا يشكل على الأرجح سوى الرقم الذي تمكنت منظمة اليونسيف من الوصول اليه. إذ، بالنظر الى طبيعة وظروف الحروب وطبيعة وظروف اليمن فوق ذلك، بالنظر الى هذا وغيره، لابد أن رقم الأطفال القتلى خلال الستة الأشهر الفائتة أكبر من ذلك.

ويبقى 505 طفل قتيل و702 جريح رقما كبيرا. وهم قتلوا وجرحوا في ضربات مباشرة من طرف قوات التحالف أو ميليشيا الحوثي وصالح (وهناك أطفال آخرون قتلوا في الحرب بطريقة غير مباشرة، جراء عدم الوصول الى الدواء أو الغذاء مثلا). والكثير من هؤلاء الأطفال الـ505 قتلوا على الأرجح مع أمهاتهم أو آبائهم أو أخواتهم أو أخوتهم، وبعضهم قتل مع جميع أفراد أسرته.

وكلهم، طبعاً، قتلوا بدون ذنب.

أعزائي مؤيدي ومؤيدات هذه الحرب من الطرفين،

ما رأيكم؟

رجاءً، قبل أن تهمُّوا برفع أصواتكم في تأييد هذه الحرب والتطبيل لها بحماس، التفتوا الى أطفالكم!

وإذا لم تجدوا مشكلة في أن يحمل أطفالكم الأرقام 506 و507 و508 (الخ..)، فطبلوا للحرب قدرما تشاءون!

المهم، أن تكونوا على الأقل مدركين لما تطبلون له بحماس.

الحوثي يريد من كل اليمنيين في هذه اللحظة التاريخية العصيبة أن يحنوا ظهورهم المقصومة والمحطمة له كي يحملهم "ولاية علي" التي تمنحه وتمنح أخوته وعيال عمه وعيال خاله وعيال خالته وعيال جدته السلطة المطلقة وتجعل الحكم محتكرا لهم ولسلالتهم دون سائر اليمنيين!

ياخي مش وقت "ولاية علي" ذالحين!

معك "دبة علي"؟

وإلا "دبة أحمد"؟

وإلا "دبة يحيى"؟

وإلا حتى "دبة سمير"؟

معك "دبة غاز" وإلا "دبة بترول" وإلا "دبة ديزل"؟

وإلا، لو سمحت، سكهنا الهدار والداوية!

قال لك "ولاية علي"!

ياخي هات للناس من دبة دبة غاز، ودبة دبة بترول، ودبة دبة ديزل وبعدين سهل!

وبعدين سمي الدبة ولاية واعتبر كل اليمنيين مؤمنين ومقتنعين وموقنين بالولاية حقك!

قال لك "ولاية علي"!

ياخي معاك "ولاية غاز"؟

معاك "ولاية بترول"؟

معاك "ولاية ديزل"؟

قال لك "ولاية علي"!


في الإثنين 05 أكتوبر-تشرين الأول 2015 11:03:31 ص

تجد هذا المقال في الوحدوي نت
http://www.alwahdawi.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://www.alwahdawi.net/articles.php?id=2072