جنيف والمبادرة العمانية
خالد الرويشان
خالد الرويشان

اعتذار هادي اليوم عن الذهاب إلى جنيف هو القرار الأكثر صوابيةً منذ اسابيع.

واضح أن جمال بن عمر وراء فكرة جنيف..ومعه الولايات المتحدة!

بن عمر ما يزال حتى اللحظة في مطبخ الامين العام..وهو الاكثر خبرة في طبخة اليمن!

هذا الطباخ الفاشل تقوم فلسفته على فكرة إغلاق الغرفة على المتفاوضين حتى يجدوا حلا ولو بعد سبعين سنة..هذا إذا وجدوا حلاً!

لو كانت جنيف تفيد كانت أفادت السوريين ومن قبلهم الفلسطينيين!

فلسفة الغرفة المغلقة على المتفاوضين دون تدخل حتى لو أكلوا بعض!

وحتى لو أكلوا قرارات مجلس الامن وحتى لو ركلوا الاتفاقات السابقة التي وقّعوا عليها!

هذه الفلسفة حطمت اليمن..وهشمت عظامه خلال ثلاث سنوات بمباركة هادي وكراسي المنصة! ..

بالمناسبة هي نفس الكراسي التي اصطفّت في الرياض!..وعلى المنصة ايضا!

نتمنى فقط أن يكونوا تعلموا الدرس!

فالمشهد لا ينقصه إلاّ جمال بن عمر

جمال بن عمر الذي يتحسّر الآن في نيويورك!

كأنها فُص وذابت!..وللأسف فإن العرب جميعهم لا يعرفون ما يحدث لليمن وفي اليمن..والعرب لا يعرفون لأن اليمنيين انفسهم أغلقوها على أنفسهم..وأظلموها على الآخرين وعلى انفسهم قبل ذلك!

ياكلوا ضرب وتحت الحزام وفي الممنوع!.. ولا يعلم إلا الله معاناتهم!

يضربون انفسهم ..ويضربهم الآخرون!..بلا رحمة..أو كلل أو ملل!

يا عبدالعزيز بو تفليقة..أين انت!..أعرف أنك تحب اليمن..ولكن للعُمر أحكام..وإلاّ فلك صوت وأنياب ومخالب!

رحم الله بو مدين..

المبادرة العمانية ممتازة..وقد أضافت دخول اليمن مجلس التعاون..

عُمان..أزدُنا وغسّاننا..

لكنّ عُمان مبَورِدة!..يعني باردة شوية!..لا والله باردة زيادة!

ياريت تشتحط شوية!..ياريت!

أيها العالم..أيها العرب..هذا أوان المبادرات لإنقاذ اليمن وهي تعاني في رمقها الاخير!

هل تسمعوننا!..أو أن الكهرباء طافية عندكم أيضا!


في الأحد 24 مايو 2015 03:42:12 م

تجد هذا المقال في الوحدوي نت
http://www.alwahdawi.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://www.alwahdawi.net/articles.php?id=1914