القدس العربي
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مدارات
RSS Feed القدس العربي
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
القدس العربي
مجزرة اليمن.. السقوط في دائرة الدم والفشل
اعتراف السويد وبرلمان بريطانيا بفلسطين: العالم يتغيّر؟
هل يفعلها الملك ويطرد سفير إسرائيل من الأردن؟
تنامي ظاهرة المقاطعة لإسرائيل
نحو استعادة مصر دورها الريادي
مفاجأة اليمن السارة
عودة صالح بمباركة امريكية سعودية
القات اليمني اخطر من النفط
فزاعة 'القاعدة' في اليمن
البركان اليمني ينفث دخانه


  
إغلاق مكتب 'الجزيرة' في اليمن
بقلم/ القدس العربي
نشر منذ: 8 سنوات و 8 أشهر و 5 أيام
السبت 13 مارس - آذار 2010 09:30 م


لا نعتقد ان اقدام السلطات اليمنية على اغلاق مكاتب محطتي 'الجزيرة' و'العربية' كان موفقا، خاصة ان الطريقة التي جرى عبرها هذا الاغلاق لم تكن حضارية على الاطلاق.
كان مؤلما ان نرى رجال الامن يدخلون الى مكتبي المحطتين الفضائيتين ويصادرون المعدات، ويعتدون على العاملين فيهما بخشونة لافتة، فقد اعتقدنا ان مثل هذه التصرفات قد اختفت او انقرضت في زمن الانفتاح الاعلامي، والثورة المعلوماتية التي نعيشها حاليا.
الرئيس اليمني علي عبدالله صالح الذي حقق انجاز الوحدة، كان يتباهى دائما بوجود اكثر من مئتي مطبوعة يومية واسبوعية وشهرية في بلاده، ويقول لبعض المعترضين على هذه الكثرة بان الديمقراطية الضامن الاساسي للوحدة واحد ابرز ثمارها.
المحطتان، والجزيرة خاصة، باعتبارها الاقدم، لعبتا دورا كبيرا في خدمة مشاريع الاصلاح اليمنية، ووقفتا دائما الى جانب اليمن واستقراره، وتعاملتا بشكل مهني مع شؤونه واحداثه الداخلية، ولا نبالغ اذا قلنا انهما انحازتا دائما الى وجهة نظر الحكومة اكثر من وجهة نظر المعارضة.
وربما يفيد التذكير بان قناة 'الجزيرة' دعمت المشروع الوحدوي في اليمن بقوة، وكان الرئيس اليمني علي عبدالله صالح لا يغيب عن شاشتها، والشيء نفسه يقال عن وزرائه والمسؤولين الآخرين في حكومته.
نعرف جيدا ان اليمن يواجه احداثا صعبة، حيث التمرد الحوثي في الشمال، والحراك الانفصالي في الجنوب، وهي احداث تهدد وحدته واستقراره، ولكن محطات فضائية واسعة الانتشار لا يمكن ان تتجاهل هذه الاحداث، او ان تتعامل معها بالطريقة التي تريدها الدولة ان تتعاطى معها، ووفق مقاييسها. وبطريقة احادية.
اتهام 'الجزيرة' بالمبالغة وتضخيم الاحداث اتهام غير منطقي، لان التغطيات كانت وتبرز وجهتي النظر، مع مساحة اكبر لوجهة النظر الحكومية، مضافاً الى ذلك ان الاحداث في اليمن في ذروة اشتعالها ولا تحتاج الى تضخيم من 'الجزيرة' او غيرها.
صدر السلطات اليمنية ضاق كثيراً في الفترة الاخيرة تجاه الصحافة والصحافيين، سواء المحليين منهم او غير اليمنيين، وتعرضت اكثر من صحيفة، واكثر من صحافي للاعتقال والتعذيب، لانه طرح وجهات نظر لم ترق للسلطات هذه، كما تعرضت اكثر من صحيفة للاغلاق او الاقتحام او الاثنين معاً.
نحشى ان تكون السلطات اليمنية تستعد لشن حملة شرسة ضد المعارضة والحراك الجنوبي على وجه الخصوص، ولا تريد لاجهزة الاعلام ان تطلع على وقائعه على الارض، مثلما تقول اوساط هذا الحراك في مواقعها على الشبكة العنكبوتية، واذا صح ذلك، فإن النتائج ربما تأتي دموية وفي غير صالح النظام.
نتمنى على الرئيس اليمني ان يتدخل لوقف هذه الهجمة الشرسة على الاعلام، ومحطة 'الجزيرة' المفضلة لديه وللشعب اليمني في غالبيته، لان منع هذه المحطة من البث سيجعل اليمنيين يبحثون عن مصادر الاخبار في اماكن اخرى اقل مهنية وتوازناً مما يرتد بشكل اكثر سلبية على الحكومة.

تعليقات:
1)
العنوان: اذا لم تستحي فاصنع ما شئت
الاسم: ابو ايمن
الى كل اليمنيين المحبين لوطنهم اقول
أذا الشعب يوما اراد الحياة
فلا بد ان يستجيب القدر
ثلاثين سنة من الحروب تسمى في قاموس الحاكم منجزات اي منجزات هذه ؟.
الشعب اليمني لم يأكل من القمامة الا في عهد علي عبدالله صالح.
الشعب اليمني لم يهان في دول الجوار الا في عهد علي عبد الله صالح.
الشعب اليمني لم يتسول في دول الجوار الا في عهد علي عبد الله صالح.
ثلاثة ركائز اذا اختلت فعلى الدولة السلام
1- الأمن.
2- التعليم.
3- الصحة.
هذه الركائز الثلاث ليست موجوده في اليمن فأين المنجزات يا فخامة المشير؟؟.
كلمة أخيره اقولها.
للتذكير فقط
اعلم انك ميت لامحاله فهل اعددت العدة لملاقات منكر ونكير؟؟.
الأحد 14/مارس - آذار/2010 10:59 صباحاً
2)
العنوان: رد علئ ابو يمن
الاسم: متابع بصمت
يا بو يمن لا تنتقد الوضع الحين الوضع هدا سائد له اكثر من عشرين سنه لكن العيب ليس من الحكومة وليس من الدولة العيب من الشعب نفسه الدي رضئ بهدا بالحكم وتقبل الحكم هدا باصرار ونيه .. وعلئ صالح يتبع الحكمة اللي تقول القافله تسير والكلاب تنبح ..
الإثنين 12/إبريل-نيسان/2010 10:42 مساءً
الإخوة / متصفحي موقع الوحدوي نت نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مدارات
مدارات
علي الظفيري
رسالة إلى الرئيس صالح
علي الظفيري
فكري قاسم
الله اگبر.. أبين دخلت الاسلام..أبين خرجت من الوحدة
فكري قاسم
عبدالباري عطوان
يا علماء السعودية تحركوا
عبدالباري عطوان
أحمد سيف حاشد
سبع سنوات .. ثائر وعبيد
أحمد سيف حاشد
صادق ناشر
كارثة تعز..!!
صادق ناشر
جمال محمد تقي
هل سيستثمر اليمن الفرصة المتاحة؟
جمال محمد تقي
المزيد