ياسين التميمي
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مدارات
RSS Feed ياسين التميمي
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
ياسين التميمي
معسكر صالح ينزف
الولاية.. الإمامة المنبوذة يمنياً
الاحتمالات السيئة لتصعيد 7يوليو في عدن
ماذا رضخ الحوثيون هذه المرة؟
مسيرة الميلشيا..من الإختطافات إلى الإعدامات
معسكر خالد والارتباط المصيري بالمخلوع
الخطوة السعودية التي فاجأت ..الزعيم
الحراك ...تجاهل ذكرى انتخاب الرئيس
ثورة فبراير التي لا تزال تثور!
التحديات التي تقوض سلطة هادي


  
ايها الجبناء والمتآمرون لن تكسروا تعز
بقلم/ ياسين التميمي
نشر منذ: سنتين و 3 أشهر و 13 يوماً
الأحد 05 يونيو-حزيران 2016 10:34 ص


هل سقطت دماء أبناء تعز من حسابات الامم المتحدة والتحالف والسلطة الشرعية.. المجزرة التي ارتكبها الحوثيون والمخلوع صالح اليوم بتعز تكفي لإفشال مشاورات الكويت.. الشهداء ال11 وضعفهم من الجرحى هم مدنيون مسالمون، وهذا يعني ان القتل الممنهج ضد هذه المدينة هو ارهاب وإبادة جماعية..

هل شهادة الخارجية الامريكية بان ميلشيا الحوثي ليست إرهابية هي التي اطلقت الوحوش البشرية من القطعان الحوثية وأسلحتهم على تعز..

هل يصبح الارهاب بطولة اذا اتجهت القذائف بعيدا عن المصالح الامريكية او الاوروبية، ولا ان استقرت فوق رؤوس اطفال لا يتحدثون اللغة الانجليزية او الفرنسية او الالمانية.

حسنا ايتها الامم المتحدة التي تاكدت ان من يقصف الأطفال هو التحالف، وليس الميليشيا. وانت يا مجلس حقوق الانسان هل ستفكر بارسال فريق ميداني للتحقق بشأن ملابسات هذه المجزرة، طالما وانت لا تثق سوى بالحوثيين.

تعز تتعرض للقتل وسط تغطية كاملة من قبل الأمم المتحدة والقوى الغربية..

ايها القتلة والمجرمون يا من أفرغتم نصف أسلحة الدولة فوق رؤوس أبناء تعز ومنازلهم، لا يدفعكم سوى الحقد على تعز، لا تكثروا من الادعاء بأنكم تقاتلون "مرتزقة العدوان" فالتحالف الذي تسمونه عدوانا يدعمكم في تعز ولا يقاتلكم في تعز بل ترك لكم المحافظة مكشوفة من أي دعم، وبضعة من رجالها هم من ألحقوا بكم الهزيمة.. انتم جبناء والجبان هو الذي لا يستطيع ان يهزم عدوه المباشر فيسلك طريقا قذرا في النيل من الخصم وهو اشعال الحريق في كل البيوت والمستشفيات والمساجد والمدارس،، وقتل الاطفال والنساء والمسالمين، تفعلون كل ذلك من مكان قصي ايها الجبناء.

سنظل نؤمن بحقنا في الحياة والحرية والديمقراطية والدولة، هذه هي ثوابتنا في مقابل الانتفاشة العابرة للقتلة، والتوطؤل المقيت من الأمم المتحدة ومجلس الامن.

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع الوحدوي نت نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مدارات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
د. علي مهيوب العسلي
عام هجري جديد ..لا عام تهجير جديد. ولاعام ترحيل لمشاكلهم ..!
د. علي مهيوب العسلي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
قادري أحمد حيدر
صباح الراتب
قادري أحمد حيدر
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
د. علي مهيوب العسلي
حكاية جديدة.. من وسط الحكايات والكتابات الساخرة
د. علي مهيوب العسلي
مدارات
د. عيدروس النقيب
تعز. . .ما يزال الانتقام متواصلا
د. عيدروس النقيب
بشرى المقطري
تعز... أحلام التحرير وتعقيدات الصراع
بشرى المقطري
صادق ناشر
هل نقترب من حل في اليمن؟
صادق ناشر
زكريا الحسامي
مقاومة تعز ودوافعها الوطنية
زكريا الحسامي
سليمان السقاف
يحيى المتوكل وحكاية أنجح سفير يمني
سليمان السقاف
أحمد عثمان
راعي في جبل جرة (1)
أحمد عثمان
المزيد