خالد الرويشان
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مدارات
RSS Feed خالد الرويشان
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
خالد الرويشان
تيسٌ يائسٌ ووحيد!
وشهد شاهدٌ من أهله!
التهريج السياسي بامتياز
بير باشا ستبتلعكم أيها القتلة
رسميا ..سقوط انقلاب 21 سبتمبر!
نريد مبادرة حقيقية لا عريضة شكوى!
الحديدة تموت أيها الجُباةُ البُغاة
يمارسون السياسة بالإشاعات
الانقلاب الانفصالي
الفرق بين السياسي والسائس


  
حشود السبعين .. المهم والأهم!
بقلم/ خالد الرويشان
نشر منذ: سنتين و 7 أشهر و 25 يوماً
الإثنين 28 مارس - آذار 2016 10:32 ص


من المهم أن نحترم الحشود السلمية دائما ..لأنها تمثل عصرنا وعالمنا اليوم

لكنّ الأهم ألاّ نحترم ابداً من يستخدم السلاح والقتل والانقلاب .. والخطف والتفجير ..ظاهراً وباطنا .. وسيلةً وهدفا

من المهم أن نتذكر أن حشود السبعين بالأمس هي ذاتها التي احتشدت ذات يوم قبل أربع سنوات لاختيار هادي وتزكيته رئيسا للبلاد.

أقول ذلك حتى لا نظلم إنسان هذه البلاد! ..إنساننا البسيط الذي أكلت قلبه الحيرة ومزّقت روحه نواجذُ أربع سنواتٍ عجافٍ شداد.

لكنّ الأهم أن تدرك هذه الجموع الضخمة - وهي ضخمةٌ بالفعل - أن الشعب اليمني أضخم منها ..وأكبر بكثير! وأن اليمن الكبير أكبر من ميدان وأوسع من شارع .. وأضخم من مدينة.

من المهم أن نعترف بضعف إدارة هادي وتبلّد اختياراته .. وجمود حركته

لكنّ الأهم أن نعترف أيضا أن ذلك الضعف هو سبب قوة خصمه الأساسية وحيويته الظاهرة.

من المهم الاعتراف بضخامة حشد السبعين

لكنّ الأهم أن نعِيَ أن الحشود والحشود المضادة لم تُغْنِ عن اليمن شيئا منذ خمس سنوات خلت.

وأن السياسيين المتكالبين المتقاسمين خذلوا تلك الحشود الضخمة ومزّقوا تلك الجموع الهائلة .. وصولا لكارثة 21 سبتمبر 2014

من المهم أحيانا أن تنجح في حشد الجماهير.

لكن الأهم أن تنجح في حمايتها.

الأهم أن تنجح في سلامة البلاد

الأهم أن تحقق بالسياسة ما خسرته بالحرب

من المهم ان نعرف أن البلادة لن تقود البلاد إلى بَرّ الأمان ..هذا ما بتنا متأكدين منه.

لكنَ الأهم أن نعرف أنّ بلادنا اليوم لا تحتاج أيضا إلى مجرد سياسيٍ ذكي وحاذق.

الحاذقون كثْر .. ولكثرتهم فسدت السوق.

بلادُنا اليوم تحتاج إلى ما هو أكثر من ذلك.

تحتاج الصدق والمصداقية

الضمير والمسؤولية

الأرق لمقتل طفل يمني.

يعتقد السياسيون أن السياسة لعبة. . وهذا صحيح.

لكنهم ينسون عندما تنكسر الأوطان وتتشرد الشعوب أنهم لم يعودوا لاعبين .. بل أصبحوا هم اللعبة! ..بينما اللاعبون هناك ومن بعيد يتضاحكون ويتغامزون.

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع الوحدوي نت نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مدارات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
همدان العليي
مهام سياسية لمنظمات دولية في اليمن
همدان العليي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
د. عبدالله فارع العزعزي
رحيل باصرة خسارة وطنية
د. عبدالله فارع العزعزي
مدارات
نبيل البكيري
الإرهاب الفرنكفوني
نبيل البكيري
محمد عبد الوهاب الشيباني
كيف ستعيد السعودية ترتيب تحالفاتها السياسية في اليمن بعد الحرب ؟!
محمد عبد الوهاب الشيباني
محمد سعيد الشرعبي
بين الحق والباطل
محمد سعيد الشرعبي
ياسين التميمي
صالح ومغامرة الخروج من السرداب
ياسين التميمي
محمد جميح
الحوثي وعكس المفاهيم
محمد جميح
سليمان السقاف
ابراهيم الحمدي... الرئيس نصف "اللغلغي"
سليمان السقاف
المزيد