أروى عبده عثمان
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مدارات
RSS Feed أروى عبده عثمان
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
أروى عبده عثمان
جيل " التختة ":الصنمية كحالة يمنية ..
كيف يتحول الأكاديمي إلى إرهابي " قرآني ناطق ".. آية الله المأخذي - نموذجاً
التعليم يعرف بالجمهورية أيها الأكاديمي "القرآن الناطق "
أيها الشيطان .. ما أجملك ..ما أعظمك
كم بالعمر بقية يا حوثي ؟
الغرائز "الوطنية " تحكم..تعكم اليمن
في انتظار القرآن الناطق "الزغير"
إلى: شقاة وقشاوش حنشان الضمأ
الجهل المقدس ل"طحاطيح اليمن ": عن "كسا" فتاة النشمة و " أسياد القرآن الناطق " !!
الروح السائبة تُعلم القتل والحرب


  
القُحطة الإلهية التي استخدمها أنصار الله
بقلم/ أروى عبده عثمان
نشر منذ: 4 سنوات و شهرين و 7 أيام
الأحد 13 سبتمبر-أيلول 2015 11:09 ص


ما نوع " القُحطة " الإلهية التي استخدمها أنصار الله أبو المسيرة القرآنية في التعبير والإحتجاج ضد السعودية لمنع أبناء اليمن من الحج ,, ؟

أمانة يا أنصار الله ، وأنتم بهذه الصورة مكعومين ومغرزين بالقات ورداذاه الإلهي ، والتجييش الأبله بالأسلحة المختلفة ، ولقوفكم الخضراء المفتوحة وهي تزعق ، وأطفالكم يارحمتاه ، مغلولين بالجرامل والآوالي .. يمبن بالله ما أخليكم تهوبوا خطوة للديمة حق سوق الملح اللي بجانب محل المعصرة .. مش بس مكة ..

تلك الصور التي رأيناها بالأمس .. تفجع الجن ، والإنس ، والنبات والجماد والقُرش .. بما فيها الحيوانات المفترسة ..

عيب عليكم .. احجتوا ساع الله والناس ، وكلنا بنكون معكم ضد المنع .. لكن بتلك المشاهد الفلكلورية المتحفية التي هي خارج العصر والمكان والزمان والحياة الآدمية السوية ..فضائح " أبو قحطة " لن نكون معكم .. نحن مع الشعب اليمني الخالي من أي قحطة ثورية إلهية .. التواق لحج بيت الله الحرام .. ومن المعيب على حكومة العربية السعودية أن تحرم اليمنيين أمنيتهم التي تكون أمنية العمر .. واتركوا يا أنصار الله وزارة الأوقاف كمؤسسة دولة هي التي تتخاطب مع حكومة السعودية ..

ولا كيف تشوفوووا ؟

رحم الله ضحايا الحرم المكي في حادثة الأمس اثر سقوط الرافعة على الحجيج .

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع الوحدوي نت نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مدارات
مدارات
خالد الرويشان
إستحمار الناس .. إلى متى
خالد الرويشان
هائل سلام
رياضة ذهنية
هائل سلام
سحر ناصر المنصوري
ناصرية وافتخر..
سحر ناصر المنصوري
الأرض الموعودة والإمامة المعهودة
محمود ياسين
هنا المعضلة
محمود ياسين
د. عيدروس النقيب
ما قبل الوصول إلى صنعاء
د. عيدروس النقيب
المزيد