أشرف الريفي
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مدارات
RSS Feed أشرف الريفي
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
أشرف الريفي
السفر على الهوية المتشظية
إبراهيم الحمدي وتمسح العاجزين
عن سائق التاكسي الذي لم أعرفه..
سبتمبر .. ثورة من أجل المستقبل
متشظون يحتفون بالوحدة..!
عنتر المبارزي.. مهندس الاتصالات الذي اراد روي عطش تعز فنال التعذيب والإخفاء..!
عنتر المبارزي.. مهندس الاتصالات الذي اراد روي عطش تعز فنال التعذيب والإخفاء..!
اليمن .. صراع سياسي يراد له أن يكون مذهبيا
إضعاف الدولة.. سيناريو أبطاله تجار الأوطان وأمراء الحرب
الوزير باذيب: هناك من يسعى لصنع مراكز نفوذ جديدة
الوزير باذيب: هناك من يسعى لصنع مراكز نفوذ جديدة
اليمني ليس متسولا ياهؤلاء!


  
جنون اجتياح الجنوب ومخاطر التدخل العسكري
بقلم/ أشرف الريفي
نشر منذ: 3 سنوات و 5 أشهر و 25 يوماً
الثلاثاء 31 مارس - آذار 2015 09:29 ص


بوتيرة عالية تستميت قوات صالح والحوثي على اجتياح المحافظات الجنوبية في الوقت الذي لاتزال سماء اليمن مليئة بشظايا التدخل الخارجي المرفوض .

الذهاب غير المحسوب والقتل غير المرغوب لأبناء اليمن بدواعي فرض سلطة الانقلاب بالقوة على جميع المحافظات منطق مجنون لا يلقي بالا للوحدة الوطنية واثار هذا الاجتياح على الوحدة اليمنية والوطنية .

هل تعتقدون ياهؤلاء ان سيطرتكم على عدن ومحافظات الجنوب سيكون نهاية المطاف وان الوحدة التي لم تتعاف بعد من جراح حرب 94 ستبقى ؟ لو تفكرون بهكذا صيغة فأن منطقكم غير السوي سيبوء بالفشل وسيلحق التشرذم باليمن .

لا يوجد مبرر عقلاني لجنون صالح وغطرسة الحوثي وتحشيدهما المهووس تجاه المحافظات الجنوبية خصوصا في الوقت الذي يتعرض فيه البلد لعدوان ما كان له ان يكون لولا الشرخ المجتمعي الذي احدثه غرور وغطرسة هذا التحالف غير الوطني ، وعمده على اهانة مكونات مجتمعية بقوة السلاح وبمنطق الغلبة .

غادروا منطق الاصل والفرع ، وأوهام المركز المقدس فالزمن تغير وموجباته تتجاوز هذه الامراض .

اليمن بحاجة لتوحد كل اطيافه السياسية والمجتمعية وتقوية الجبهة الداخلية من اجل مغادرة هذه الحالة الضعيفة التي تعيشها اليمن بفعل نهج الاقصاء والاستفراد والإجراءات الاحادية .

اليمن محتاجة للغة التسامح والتقارب لا منطق دوعشة المختلف معك وتحويل معظم ابناء اليمن لدواعش وتكفيرين لا لشيء سوى اختلافهم السياسي او الاختلاف في الرأي مع منطق فرض امر الواقع بقوة السلاح .

للحوثيين وصالح الم يحن الوقت للكف عن تدمير النسيج الاجتماعي وضرب الوحدة اليمنية والوطنية.؟ الم تستوعبوا الى اين جريتما البلد من مأزق .

في المقابل لا يجب ان يستمر التدخل الخارجي العسكري في اليمن بصورته هذه المرعبة وغير المرحب بها بتاتا .

مهما كانت مبررات هذا التدخل فأن استمرار هذا العدوان له اثاره النفسية والاجتماعية المدمرة على المجتمع ، تسهم ايضا في زعزعة الوحدة الوطنية وإحياء الهويات الصغيرة التي يرفضها اليمنيون .

يكفي اليمن تشظي وانقسام وعودوا الى الصف الوطني وساهموا في ترميم الوحدة الوطنية وطي صفحة الماضي والتشارك مع كل اليمن لبناء يمن قوي بمؤسسات قوية تحمي الدولة الوطنية وتكبر بالبلد الى مستوى يليق بمكانته وعراقته وحضارته
تعليقات:
1)
العنوان: للوطنين فقط
الاسم: نبيل اليافعي
الوطني يحب وطنه وأبناء وطنه ويتألم اذا حصل لأي مواطن سوء وليس من يجعلهم يتالمون .

الوطني هو من يتنازل احتراما لوطنه وليس من يريد أن يتنازل له الوطن.

الوطني هو ذلك الشخص الذي يتمنى الخير لوطنه دون سوا وليس من يجلب لهم الويلات والحروب .

الوطني هو من يختاره الشعب من نفسه وليس من يريد أن يختاروه بقوة السلاح .


اتمنى ممن يقرا تعليقي ان يتمعنوا قليلا بالوطنية وحينها يعرفون ويعرف كل شخص هل هو وطني أم عكس ذلك !
الثلاثاء 31/مارس - آذار/2015 11:20 صباحاً
الإخوة / متصفحي موقع الوحدوي نت نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مدارات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
رأي البيان
التحرير من أجل السلام في اليمن
رأي البيان
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
همدان العليي
هدايا إيران لليمنيين
همدان العليي
مدارات
محمد شمسان
استعادة وعينا
محمد شمسان
أحمد طارش خرصان
تعز.. تصميم لا يقهر
أحمد طارش خرصان
د. أحمد قايد الصايدي
هل فقد اليمنيون رشدهم؟
د. أحمد قايد الصايدي
محمود شرف الدين
لا للمزايدة على التنظيم ومواقفه
محمود شرف الدين
محمد الحجافي
نزهة الحرب في اليمن عبثية وموجعة!
محمد الحجافي
محمد مغلس
دعوة لتحكيم العقل
محمد مغلس
المزيد