أحمد سعيد ربيعان
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مدارات
RSS Feed أحمد سعيد ربيعان
RSS Feed ما هي خدمة RSS 

  
في ذكرى وفاة والدي العزيز
بقلم/ أحمد سعيد ربيعان
نشر منذ: 7 سنوات و 3 أشهر و 22 يوماً
الأربعاء 30 مايو 2012 02:37 ص


والدي العزيز هاقد مرت سنة كاملة منذ أطلعتك على وضع بلادنا الحبيب وكيف تحقق الحلم الذي طالما كنت تدعو اليه وتدعو شبابنا اليه نعم والدي العزيز لقد خرج شبابنا وضحو بأنفسهم ودمائهم كي ترسو مباديئ الحرية والعدالة والمساواة وقالو لا للفساد لا للعبث بمقدرات هذا الوطن الحبيب.

 وماهي النتيجة والدي العزيز ,مبادرة خليجية أعطت حصانة لمن عبث بهذا الوطن طيلة الفترة المنصرمة وأعطت فرصة لمن كانو أصلا خارج الملعب السياسي وأتخاذ القرار وأدخلتهم ضمن القائمة الرئيسية لهذا الملعب. 

نعم والدي العزيز سأقولها بدلا عنك مازلنا نساوم على أسوأ الحلول ونترك الحلول الفضلى ولكن ياوالدي هذا ماقيل لنا من قبل عقلائنا بأعتبار هذا هو الحل الاسلم لنا لكي نتجنب الحرب ولكي نحقن الدماء ولكني مازلت مصدوما ياوالدي أولم تعلمني بأن الحرية لاتؤتى على شكل جرعات وأنما بأن يكون المرء حر أو لايكون .

"الحرية" ما أجمل صدى هذه الكلمة وأيقاعها في أذني فعند سماعها تتجلى والدي العزيز أمامي أسماء عظماء ناضلو وماتو من أجل هذه الفكرة كمارتن لوثر كينج الذي ألغى العنصرية في أمريكا وغاندي الذي طرد الاستعمار من الهند وغيرهم ممن وهبوا حياتهم لأجل هذا المبدأ السامي.

قد يقول قائل أنني أبالغ قليلا في وضع هذه المقارنة ولكني أراها كلها أفكار تصب في منبع واحد, قد يكون هذا ماينقصنا والدي العزيز, القيادة وغياب دور الحكماء والعقلاء الذين من المفترض أن يوجهوا طاقة الشباب الذين خرجوا والذين مازالو ينادون بالحرية فماأعز النفس أن عاشت بظلها وما أذلها أذا أبتغت غيرها وما أغلى ثمنها أن أردنا أستردادها.

 نعم والدي العزيز ثمنها غالي فقد دفع معظم شبابنا دمائهم ثمنا لذلك , أصبح شعبنا في حالة أنقسام فهناك أحزاب في الساحات ثبطت عزيمة الشباب وجعلتهم يتغنون بدماء الشهداء وجعلوها مناسبات للذكرى وهناك أناس يبكون على النظام البائس القديم راضيين بماكنا عليه من فساد ومصادرة حقوق ومحسوبيه ونهب لمقدرات هذا الوطن الغالي غير مدركين للمعنى الحقيقي للحرية، وكأن الحرية هي فقط قدرتك على الكلام الذي تريده دون أن يمسك أحد وغيبوا المعنى الاساسي لها الا وهي الكرامة والحق في المواطنة المتساوية وخلق فرص لكل الشباب المؤهل والرقي في جميع المستويات المعيشية متذرعين بأن وضعنا الان أصبح أسوأ مما كنا عليه.

 أولم تعلمني والدي العزيز أنه يجب علينا أن نضحي في البداية لكي نرقى الى الافضل ولكن يبدو أن الشهداء هم الوحيدون من علموا وأمنوا وشعروا بدواخلهم ماذا يستحق هذ الوطن فقد ضحوا بأنفسهم ودمائهم من أجله .. والدي العزيز أعتذر اليك أن كنت قد ضجيت عليك مضجعك وأنت في جوار ربك ولكن التفكير في مستقبل بلادي يرهقني جدا فيحزنني تارة ويفرحني تارة أخرى ولكن والدي العزيز مازال هناك أمل فمهما غابت الشمس لابد لها أن تشرق من جديد وحتى وأن طال غروبها فمازال هناك ضوء القمر الخافت ألا وهو الامل الذي رسمه شهدائنا بتضحياتهم بدمائهم من أجل أن نستنير به الى حين شروق فجر جديد وواعد على هذا الوطن الغالي.

رحمة الله عليك ياوالدي كم تمنيت أن تكون بيننا في مثل هذه الاوقات العصيبة والتي تحتاج الى أناس من أمثالك لترشدنا وتوجهنا ,لكنك بجوار ربك الان فأرجو من الله أن يجعل مثواك الجنة بجوار نبيه الحبيب والشهداء وعباده الصالحين.

تعليقات:
1)
العنوان: رحم الله والدك
الاسم: محمد الصوفي
رحم الله والدك واسكنه الجنه .نعم لقد دفع الشباب دمائهم من اجل الوطن لكن من دفع هؤلاء الشباب لهذا لم يكن يهمه الوطن او الحريه وانما ارادو ان يتاجرو بشبابنا من اجل مأربهم الشخصيه وخلافتهم السياسيه .واريد ان اذكر الكاتب اذا كنت تنادي بالحريه فاعمل بنصيحة والدك .الحريه ليست جرعات والمفسدين لا يرفعو بالتقسيط فاما ان نرفع صوتنا ضد المفسدين جميعا او نسكت .لا نريد احدا ان يدعم الشباب او يحميهم من اجل ان يبري نفسه او يحمي نفسه .الحريه نكون او لا نكون.رحم الله والدك وارجو قرائه الفاتحه رغم اني لا اعرفه الا سيماه في وجهه تدل على ما كان عليه من التواضع رحمه الله
الأربعاء 30/مايو/2012 08:30 صباحاً
2)
الاسم: عمرحمدى
رحم الله العقيد سعيد عبدالله عبدالرحمن الربيعان، وشهداء حركة ١٥ أكتوبر. العقيد سعيد عاش ناصريا صامدا أمام إغراءات النظام، مدافعا على حقوق المضطهدين، متصديا لمشروع نظام على صالح الافسادى. لقد بلغنى بأن العقيد سعيد، أصابته صدمة كبرى حين وجد بأن من يدافع عنهم لتحريرهم من ظلم النظام يرفعون تقارير بنشاطه ضد النظام. فمشهده مشابه لمشهد الشهيد الثلايا.
الأربعاء 30/مايو/2012 07:11 مساءً
3)
العنوان: الله يرحم جميع الشهداء الاحرار
الاسم: ماجدشمسان
اباءوكم عاشو ثوار وانجبو ثوار وتعلمنامنهم كيف تكون الثوره وتعلمنامنهم عدم السكوت عمايرتكبه اعداء الوطن بالرغم اننالم نعاصرهم ولكن التاريخ يحكي لناقصة كفاحهم ونضالهم فرحمة الله تغاشهم جميعا
الثلاثاء 05/يونيو-حزيران/2012 10:43 صباحاً
الإخوة / متصفحي موقع الوحدوي نت نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مدارات
مدارات
عمر الضبياني
ما وراء استهداف حميد الأحمر؟
عمر الضبياني
عبد الفتاح علوة
الثقافة والمثقفين
عبد الفتاح علوة
أحمد محمد عبدالغني
من يعتذر، وكيف..؟
أحمد محمد عبدالغني
أحمد سعيد
المقاس التسعيني للعدالة الانتقالية
أحمد سعيد
معن بشور
انتخابات تأسيسية لوطن وتيار
معن بشور
حسن العديني
حمدين صباحي.. فرصة أفلتت من مصر (1-2)
حسن العديني
المزيد