منصور الصمدي
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مدارات
RSS Feed منصور الصمدي
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
منصور الصمدي
النظام الساقط .. بين همجية الترويع ووهم البقاء..!


  
عن قرار اشراك اليمنيات في مشاورات الكويت
بقلم/ منصور الصمدي
نشر منذ: سنتين و 4 أشهر و 16 يوماً
السبت 07 مايو 2016 11:18 ص


أحسنت الأمم المتحدة صنعاً باختيارها فريق من النساء اليمنيات للمشاركة في مشاورات الاطراف اليمنية الجارية في دولة الكويت الشقيقة .. والتي اسندت لهن مهمة الوساطة بين الأطراف المتحاورة وحل الإشكالات الشائكة بينهم .. فمثل هذه الخطوة الهادفة وغير المسبوقة تمثل انجازا تاريخيا رائعاً يحقق الكثير من الاهداف والغايات السامية التي تتطلع اليها المرأة اليمنية بل والعربية اولاً.. والشعب اليمني عامة ثانيا.

ولعل اهم تلك الغايات يكمن في الأهمية البالغة التي باتت تمثلها قضية المشاركة السياسية للنساء وتفعيل دورهن في مجال صناعة القرار على كافة المستويات السياسية والمجتمعية، والتي تؤكد وتشدد عليها الكثير من المواثيق والاتفاقيات الدولية وفي صدارتها اتفاقية (سيداو) التي تمثل اساسا شرعيا لمنح المرأة حق المساواة مع الرجل من خلال (٣٠) مادة وردت في قالب قانوني ملزم .. وهي الحقوق التي لا تزال المرأة اليمنية والعربية محرومة منها حتى اليوم .. هذا الى جانب ان الكثير من التجارب الانسانية وعلى مدى التاريخ تؤكد وتثبت ان المرأة اكثر قدرة ومهارة وحنكة في احتواء الخلافات ومعالجة المشكلات من الرجل.

نستطيع القول هنا بان عملية اختيار الأمم المتحدة لفريق النساء اليمنيات لتولي مهمة التوفيق بين الاطراف اليمنية المتحاوره في الكويت - كانت صائبة وموفقة فعلا وجاءت في الوقت المناسب، وذلك كون عملية المشاورات لا تزال تشهد الكثير من التجاذبات والخلافات وكان لابد من وجود طرف ثالث يتسم بالحياد ويتحلى بالحس الوطني يتولى مسألة اقناع المتحاورين ووقف المهاترات فيما بينهم وتهيئة الاجواء والمناخات السليمة لحوار وطني مسئول قائم على تغليب المصلحة الوطنية العليا قبل كل المصالح الفئوية والشخصية .. أما الأمر الأجمل في هذا الجانب فقد تجلى في ان إختيار فريق النساء وقع على نخبة من خيرة النساء اليمنيات المتميزات ممن يحملن سير ذاتية عطرة ويشهد لهن الجميع بالنزاهة والكفاءة والحنكة والخبرة السياسية وهذه الإنجاز الرائع محسوب طبعا للمبعوث الأممي السيد اسماعيل ولد الشيخ أحمد .. وهو في ذات الوقت يؤكد مدى حرص الأمم المتحدة ومبعوثها على نجاح المشاورات واخراج اليمن من دوامة الازمات والصراعات التي تعصف بها الى آفاق السلم الاجتماعي والأمن والاستقرار والتنمية.

وبشكل عام مسألة اشراك النساء اليمنيات في عملية المشاورات الدائرة في الكويت اعادت للشعب اليمني بمختلف فئاته وشرائحه الكثير من الآمال التي كان بدأ يفقدها خصوصا خلال الأيام الماضية نتيجة للاخبار السلبية التي كانت ترده من الكويت عن حدوث مشادات وخلافات كبيرة بين المتحاورين .. مما يعني ان دخول السبع النساء كوسيط بين المتحاورين جعل الجميع يراهنون وبقوة على نجاحهن في تلك المهمة، ومن ثم يتفاءلون في أن المشاورات بشكل عام ستفضي الى اتفاق حقيقي ومصالحة وطنية نهائية.

بدورنا نشكر ونثمن دور الأمم المتحدة ممثلة بمبعوثها الى اليمن السيد اسماعيل ولد الشيخ أحمد .. على اتخاذه هذه القرار الهادف والموفق والتاريخي، ونشد على يديه في مواصلة دوره ومهمته الانسانية السامية لاعادة الاطراف اليمنية المتصارعة الى جادة العقل والصواب، والمضي قدما لانقاذ اليمن وشعبه المغلوب من هاوية الفوضى التي تجتاحه وتعصف به على كافة المستويات.

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع الوحدوي نت نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مدارات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
رأي البيان
التحرير من أجل السلام في اليمن
رأي البيان
مدارات
ياسين التميمي
سلام الإمارات الهش في عدن
ياسين التميمي
أحمد الشامي
ذكرى مجزرة التواهي
أحمد الشامي
محمد جميح
عدن وتعز..؟
محمد جميح
أروى عبده عثمان
تلكم الصلوات التي نعرفها
أروى عبده عثمان
فتحي أبو النصر
تلك الموروثات الآثمة
فتحي أبو النصر
محمد جميح
العالم يتغير
محمد جميح
المزيد