دكتور/عيدروس النقيب
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مدارات
RSS Feed دكتور/عيدروس النقيب
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
دكتور/عيدروس النقيب
هل سينعقد مجلس النواب؟
مأساة تعز..
من أجل عدن منزوعة السلاح
النفاق الأمريكي مع إيران
أمن عدن . . . مسؤولية من!!؟؟
عن الانفلات الأمني في عدن!


  
تعز تنزف . . لكنها لن تموت
بقلم/ دكتور/عيدروس النقيب
نشر منذ: سنتين و 10 أشهر و 17 يوماً
الأحد 27 ديسمبر-كانون الأول 2015 12:20 م


قدر لتعز أن تتحمل هذا القدر من العذاب والحصار والتجويع والحرمان من أبسط شروط الحياة في حرب انتقامية من تعز وثقافتها وتاريخها ومدنيتها وسلميتها، وهي بذلك تخوض حربا بالنيابة عن دعاة المدنية والتقدم والتسامح والتعايش والاستقرار في شمال اليمن وجنوبه.

طوال تاريخها كانت تعز مدينة كل الناس،. . . يلوذ بها الهاربون من القمع، ويأوي إليها الباحثون عن الرزق، ويلتجئ إليها من تضيق به السبل وينصرف إليها من يبحث عن الاستثمار وتنمية الرأسمال، ويذهب إليها من يبحث عن الثقافة والفكر والفن والتعليم، . . . تلك هي تعز التاريخية الراسخة في أذهان المؤرخين والمثقفين وهواة الشعر والفن والأدب والبيزنيس.

ومثلما أنجبت تعز (المدينة وأريافها) السياسيين والقادة العسكريين ورجال الأعمال، أنجبت كذلك المثقفين والمفكرين والأدباء والفنانين (الموسيقيين والتشكيليين والمسرحيين) وصنعت العلماء وكانت على الدوام عنوان التفوق والتألق والعطاء.

اليوم تخوض تعز الحرب نيابة عن كل الخيرين في شمال اليمن وجنوبه، تحاصر ويموت فيها الأطفال والنساء والعجزة،. . تنعدم فيها شروط الحياة لكن قلبها الحي ينبض بالحياة ويقاوم الموت، . . . مؤلم ما تتعرض له تعز الأبية من حصار وتجويع وقتل بطيء لكل معاني الحياة فيها، لكن تعز التي تنزف تحت الحصار والقصف والقتل والتجويع، ما تزال تختزن الكثير من عناصر القوة والعزيمة والإصرار على الحياة وحتما كما في كل الحروب الظالمة عبر التاريخ سينهزم القتلة والمجرمون ومخترعو الحصار والابتزاز والساديون وستنتفض تعز كما كانت طوال التاريخ شامخةً أبيةً حيةً تأبى الموت والاندثار والغياب مصرةً على الحياة والبقاء حاضرة في ميدان الإبداع والعطاء والتفوق.

__________________

*   رئيس مركز شمسان للدراسات والإعلام

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع الوحدوي نت نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مدارات
مدارات
محمد جميح
السنابل تنتصر على الجراد
محمد جميح
رشاد الشرعبي
خدعة تحرير تعز
رشاد الشرعبي
هائل سلام
شمشون: الحرب لم تبدأ بعد!
هائل سلام
عبد الباري طاهر
من المولد النبوي إلى كربلاء...احتفالات العائلة المقدسة
عبد الباري طاهر
د. غيداء المجاهد
الانقلابيون يدمرون صنعاءوأهلها ساكتون
د. غيداء المجاهد
محمد جميح
دعاة مساواة يؤمنون بالاصطفاء الإلهي
محمد جميح
المزيد