خالد الرويشان
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مدارات
RSS Feed خالد الرويشان
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
خالد الرويشان
تيسٌ يائسٌ ووحيد!
وشهد شاهدٌ من أهله!
التهريج السياسي بامتياز
بير باشا ستبتلعكم أيها القتلة
رسميا ..سقوط انقلاب 21 سبتمبر!
نريد مبادرة حقيقية لا عريضة شكوى!
الحديدة تموت أيها الجُباةُ البُغاة
يمارسون السياسة بالإشاعات
الانقلاب الانفصالي
الفرق بين السياسي والسائس


  
كانت تعز تصعد أيضاً
بقلم/ خالد الرويشان
نشر منذ: 3 سنوات و أسبوعين و 6 أيام
الثلاثاء 01 سبتمبر-أيلول 2015 10:32 ص


الزمان: أواسط السبعينيات .

المكان: مدينة تعز، الجحملية – مدرسة النجاح،

الصف الرابع الابتدائي .

كانت تعز بالنسبة للتلميذ الصغير حلماً باذخاً بألوانٍ من الحياة تملأ روحه بالبهجة، وعينيه بالدهشة. أشجار الدّوم المجّانية فـي الطريق المفروشة بالندى إلى «صالة» فـي صباح الجمعة. فاكهة الزيتون العجيبة. سينما بلقيس الجديدة. معارك كرة القدم بين الأهلي والطليعة والصحة. البطاطس المهروسة بالشّطة فـي قصعة تونةٍ أو صلصةٍ «الوجبة التي لا يتذكر التلميذ أنه شبع منها يوماً» صوت بائع البانياس «الماء» فـي سينما 23 يوليو يبدّد رهبة الصمت بينما القلوب تلهث بالرجاء والدعاء للبطل الذي لا بدّ أن ينتصر فـي النهاية. الوجوه الملوّحة بالشمس، المتورّدة بالحياة، لفتياتٍ كالأساطير، ينحدرن من جبل صبر، يبعن الورد، والقات، والزيتون ، وثمة غبارٌ ساحرٌ على أهدابهن، وحمرةٌ قانيةٌ فاتنةٌ على شيلانهن، وهذا الذهب الهائل الذي يتقلّدنه فـي المعاصم والأعناق والترائب. سحرٌ على سحر، وهجٌ على وهج .

شارع العقبة، عقبة الروح، بين رأس المدينة وجذعها، شارعٌ يفوح برائحة الياسمين، ويتيه بأسراره، وبالنسبة للتلميذ الصغير فإن الأشجار الحمراء، «الجهنَّمية» فـي هذا الشارع ظلت لغزاً غامضاً بهياً، كيف ومن أين لها كل هذه الحمرة اللاهبة؟ يتساءل التلميذ وهو يتأمل الأشجار تطل بسحرها الشائق المشوق من شرفاتٍ حديقةِ سفارةٍ أو قنصليةٍ فـي وسط الشارع .

عند غروب الشمس، وعندما يبدأ التلميذ فـي الصعود عائداً، يكتشف أن المدينة تصعد أيضاً. مدينة لا تكف عن الصعود. تصعد معه، أو تصعد به
تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع الوحدوي نت نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مدارات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
رأي البيان
التحرير من أجل السلام في اليمن
رأي البيان
مدارات
أروى عبده عثمان
أرامل الحرب
أروى عبده عثمان
نبيل سبيع
حرروا عدن من القاعدة أولاً ثم تحدثوا عن "تحرير صنعاء" من الحوثي!
نبيل سبيع
عمر الضبياني
الفوضى الخلاقة تنسي العرب قضيتهم الأولى..!
عمر الضبياني
نبيل سبيع
نعم نحن فقراء يا ضاحي خلفان، لكننا لسنا حقراء!
نبيل سبيع
صدام ابو عاصم
تعز بلا بواكي، وشرفائها بلا كتائب !
صدام ابو عاصم
فائز عبده
عن الفرز المذهبي الخطير
فائز عبده
المزيد