هائل سلام
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مدارات
RSS Feed هائل سلام
RSS Feed ما هي خدمة RSS 
هائل سلام
شروط المحاكمة العادلة حسب المعايير الدولية
معقولة جدا !!
مفارقات الإمامة
الوظائف الدبلوماسية ..!!
برهان العسل
اتفاق الكويت .. الرفض والقبول
بهلوانيات صالح .. بين التهويل والتهوين
ألغام في خارطة الطريق
التحاصص شراكة في الإثم
الهوية الوطنية، قطاع منفصل


  
اليمن: إتجاهات وملامح
بقلم/ هائل سلام
نشر منذ: 3 سنوات و شهر و 10 أيام
الجمعة 14 أغسطس-آب 2015 06:09 م


المقاومة في تعز كانت الآكثر تأهيلا للحسم، بحسب ايقاع سير المعارك هناك منذ البداية.

وكل يوم، او يومين، يعلن قادة المقاومة في تعز استعدادهم للحسم، لولا أن العتاد هو ماينقصهم .

فلماذا ينقصهم ؟! وكيف للمليشيات ان تنهار في عدة مناطق ولاتنهار في مناطق أخرى، كتعز؟!

القصف الجوي الشامل يفترض انهيار شامل. وانهيار القيادات يفترض ان يحدث مركزيا ويتسلسل على كل المستويات.

ولا تفسير لما يجري الا بربطه بالأقلمة (2 أو 6).

إذ تؤكد الوقائع أنهم يسيرون في تنفيذها على أساس اقليمين فقط، مع وضع خاص لولايات النفط والغاز.

وهذا يفسر وضع مأرب وحضرموت، كمثال. أما في تعز، فلأن المقاومة فيها تربك هذه الصيغة ، ومن شأن انتصارها السريع فرض صيغة ال6 أقاليم، او حتى صيغة أخرى ثالثة، فالجميع إما ضدها أو على حذر منها .

أرجوا أن أكون مخطئا وواهما. لكن الوقائع والمؤشرات تعزز هذه الفرضية، (مع بقاء مصير محافظات النفط والغاز، حتى في نطاق صيغة الإقليمين هذه، في علم الغيب والشركات الدولية الكبرى).

لنلاحظ كمثال، ان مليشيا الحوثي أجتاحت العاصمة صنعاء ووضعت الرئيس والحكومة تحت الإقامة الجبرية وراحت تواصل إجتياحاتها للمحافظات الشمالية... ولم يحرك الإقليم والمجتمع الدولي ساكنا. على الرغم من أن اليمن كانت قد وضعت تحت الفصل السابع.

وحينما تجاوزت المليشيات خط الحدود السابق فقط ثارت ثائرة الإقليم، وأستخدم الفصل السابع فورا (من قبل دول مجلس التعاون المفوضة من قبل مجلس الأمن بذلك). وفي ذات الخط توقفت مقاومة الجنوب، بشكلها " المجوقل" الذي رأيناه.

وللمحافظات في الشمال صيغة مقاومة أخرى على نحو مانراه الآن. أي على نحو يعيد انتاج نظام علي صالح ولكن بوجوه جديدة، كنظام يمثل الشمال في صيغة الإقليمين المراد تنفيذها.

ليس هذا رجما بالغيب. هذا ماتضمنته وثيقة بنعمر(لحل القضية الجنوبية) وهي الوثيقة الموقع عليها من قبل كافة مكونات حوار موفنبيك، التي طلبت في خاتمتها من مجلس التعاون الخليجي ومجلس الأمن اتخاذ القرارات اللازمة لتنفيذها، في إشارة واضحة على تفويض المجلسين بإستخدام مواد واحكام الفصل السابع. ( سبق وكتبت عن هذه الوثيقة مقالا بعنوان : إثنان للتمرير.. ستة للإلهاء. قلت فيه ان الفصل السابع لن يستخدم الا اذا تم إجتياح الجنوب).

وليس من قبيل المصادفة ان يأتي " إعلان الرياض " مطابقا لوثيقة بنعمر هذه .

ماسبق لايعني، بطبيعة الحال، بقاء صالح، كشخص وأعوان كبار، بل كشبكة مصالح. كما لايعني ان السعودية ستسمح ببقاء جماعة الحوثي، كحركة دينية عقائدية مرتبطة بإيران، في خاصرتها الجنوبية، فإعادة انتاج نظام صالح لايتضمن هذا، بالضرورة.

ولايعني ذلك أيضا، أن تخرج تعز بلاشيئ، فقد يفكر المعنيون " إلم يكونوا قد فعلوا" بمنحها ميزة خاصة، كأن يجعلوها عاصمة قضائية، أي أن تكون مقرا للمحكمة الإتحادية العليا، ومع أن هذا لايعني شيئا بطبيعة الحال، الا أن الأهمية الكبرى التي أعطيت لجبر جرة، ستكون أمرا بالغ الطرافة، إذا ما أقتصرت على مجرد كونه موقعا يحتوي مبنى المجمع القضائي فحسب.( لا أعلم ما إذا كان للجبل أهمية إستراتيجية خاصة من الناحية العسكرية تكفي وحدها لتبرير تلك الأهمية).

من الأمور شديدة الطرافة كذلك، أن أحد أعضاء فريق القضية الجنوبية في حوار موفنبيك أجاب على سؤالي له : من المعروف أن كل فدراليات العالم تتكون من مستوى واحد فقط من المكونات المنشئة للدولة الإتحادية، كأن تكون أقاليم، ولايات، إمارات، مقاطعات... الخ، فلماذا وضعتم أنتم للدولة الإتحادية المقترحة مستويين، أقاليم وولايات وأسندتم للولايات صلاحية إدارة النفط والغاز، على نحو لايبقي للأقاليم شيئا ، سواء أكانت 2 أو 6 أقاليم ؟! أجاب قائلا: أن شركة توتال " عبر السفارة الفرنسية " هي التي ضغطت من أجل وضع الولايات كمستوى من مستويات الحكم، وعلى أن تكون لها تلك الصلاحية .

مرة أخرى، أرجوا أن أكون مخطئا وواهما بشأن إستنتاجاتي، التحليلية هذه. ولكن حتى وان صدقت، بأي نسبة، فذلك لايعني أن ماتضمنته وثيقة بنعمر تلك، قدرا لايملك الناس منه فكاكا. فالبشر ان أرادوا، وهم هنا اليمنيون، وحدهم، صانعوا تاريخهم الخاص.

عن صفحته بالفيس بوك

تعليقات:
1)
العنوان: خلاصة ما جاء في مقال اتجاهات وملامح . هائل سلام
الاسم: السالمي
كلامك يؤكد انها مؤامرة لتقسيم وفدرلة اليمن ووضعها تحت وصاية الشركات والقوى الاقليمية والدولية.
وان كل القوى والاطراف في الداخل تنفذ هذا المخطط التآمري ضد اليمن ووحدته وشعبه ....
حسبنا الله في الجميع.
الجمعة 14/أغسطس-آب/2015 08:29 مساءً
الإخوة / متصفحي موقع الوحدوي نت نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مدارات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
رأي البيان
التحرير من أجل السلام في اليمن
رأي البيان
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
همدان العليي
هدايا إيران لليمنيين
همدان العليي
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
محمد جميح
تساؤلات حول هجوم الأحواز
محمد جميح
مدارات
رأي البيان
صنعاء قاب قوسين
رأي البيان
خالد الرويشان
البيضاء. .وجمال عبدالناصر
خالد الرويشان
د.عبد الودود الزبيري
تعويم أسعار المشتقات النفطية تشريع للنهب
د.عبد الودود الزبيري
نبيل البكيري
تعز قيمة لا جغرافيا
نبيل البكيري
حكاية "نصر إلهي"
د. عمر عبد العزيز
الوحدة اليمنية.. المقدمات والاحتمالات
د. عمر عبد العزيز
المزيد