د. أحمد المخلافي
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed مدارات
RSS Feed د. أحمد المخلافي
RSS Feed ما هي خدمة RSS 

  
طرق وآليات مواجهة الإرهاب
بقلم/ د. أحمد المخلافي
نشر منذ: 4 سنوات و 6 أشهر و 9 أيام
الثلاثاء 06 مايو 2014 11:28 ص


أولا: نصائح إلى قوى الشرطة والأمن

1. تنسيق الجهود بين الجهات الأمنية المختلفة، ذات العلاقة بالموضوع، من شرطة وأحزاب سياسية، والعمل على وضع خطة أمنية موحدة، الغاية منها هو تحديد واجبات كل جهة من هذه الجهات، الأمر الذي يؤدي إلى دقة في العمل .

2. تحقيق الترابط والاتصال بالقيادة الأمنية المركزية، ويفضل أن يكون هذا الاتصال عبر شفرات سرية .

3. العمل وبكل حرص، على إنشاء كروت تعريفية موحدة لجميع العناصر الأمنية، ويجب أيضا معرفة الاسم الكامل لكل عنصر حصل على هذا الكرت، والجهة التي أعطته له تكون هي المسؤولة عن تزكيته .

4. وضع عيون سرية بأزياء متعددة .

5. تشكيل دوريات شرطة، مهمتها مراقبة الأوضاع، ويجب عدم اقتصار هذه الدوريات على المناطق القريبة من المركز، وإنما يجب إن تشمل المناطق النائية تحسبا لأي طارئ .

6. أخذ الحيطة والحذر، قبل أي موعد مسبق لاجتماع أو لقاء أو زيارة وذلك عن طريق التركيز على السيارات الحكومية وسيارات الإسعاف كافة، لأنها هي الوحيدة المسموح بها بالدخول، ويجب فحصها بين الحين والآخر ومراقبتها بدقة حرصاً على سلامتها من التفخيخ .

ثانيا: نصائح إلى الفرد

1. يجب أن يكون لكل فرد حسا أمنيا قويا، بحيث يصبح كل فرد هو مسؤول عن نفسه وعن الآخرين في نفس الوقت، ولا يرمي هذه المهمة (المهمة الأمنية) على كاهل قوى الشرطة أو الجهات الأخرى، لان ذلك يضعف كاهلها، ويقلل الشعور بالمسؤولية للفرد والمجتمع .

2. كما يجب تشكيل جماعات تطوعية من ذوي السمعة الحسنة في كل منطقة، مهمتها حماية منطقتها من السلبيات الموجودة كافة .

3. العمل الحثيث، في التنسيق بين قوى الشرطة و الأفراد من أصحاب المحلات، والسكان للسيطرة على أية حالة سلبية قبل حدوثها، والإبلاغ عنها مباشرة .

4. دور النساء دورا فعالا، وذلك من خلال إجراء عمليات تفتيشية وتفعيل المراقبة الدقيقة للنساء، لأنه من الممكن استغلالهن في القيام بأعمال إرهابية داخل المدن .

5. على جميع الأفراد، بما فيهم أصحاب المحلات والمطاعم والبوفيات، الخ، عدم قبول آية أمانة مهما كان نوعها، لمنع استغلال هذه الأمانات من قبل الإرهابيين كعبوات ناسفة .

6. العمل الحثيث، على توعية الأطفال بالأعمال الإرهابية، وذلك عن طريق قيام حملة إعلامية بالإعلانات أو الأفلام توضح للطفل بعدم حمل أي شيء من الشارع لان ذلك يسبب الأذى له وللمجتمع .

7. إن الإرهاب الأعمى يتنافى مع شريعة السماء، ويلحق الضرر باستقرار وامن الوطن، لذلك ينبغي الحذر من الدعايات التي تصور الإرهاب على أنه مقاومة وجهاد في سبيل الله .

ثالثا: نصائح إلى المؤسسات الإدارية والاجتماعية والدينية والثقافية

1. على البلدية إزالة النفايات وأكوام القمامة من شوارع المدينة كافة لكي لا تستغل في وضع العبوات الناسفة .

2. التنسيق مع السكان المحيطين بالمدن، وعلى بعد خمسة عشر كيلو متر على أقل تقدير، والطلب منهم اتخاذ التدابير اللازمة عند حدوث أي حالة غير طبيعية في المنطقة .

3. تنشيط الوعي الديني من خلال المحاضرات، والعمل على توضيح مدى تنافي هذه الأعمال مع مبادئ ديننا الحنيف، وبيان العقوبة الإلهية بحق من يعمل مثل هكذا عمل، بما يكفل عدم انحراف بعض الشباب الذين يتسمون بضعف الوعي الديني والثقافي عن السلوك الصحيح .

4. يجب إن يكون هناك دور كبير جدا يقع على عاتق المؤسسات الثقافية في البلد، لاسيما مؤسسات الجماعات المدني، ومراكز البحث، ودور النشر، والمفكرين، والصحافة والإعلام بأنواعه كافة، في مواجهة إحداث نهضة ثقافية تشمل جميع أطياف المجتمع، وتخلق لديه الوعي الكافي لمواجهة الإرهاب.. والعمل على تعزيز أواصر الوحدة الوطنية والتماسك الداخلي بين مختلف الفئات والأحزاب لكي نمنع الإرهابيون من تحقيق أهدافهم التخريبية .

رابعا : نصائح إلى القائمين على السلطة

1. القضاء على مشكلة البطالة في المجتمع، لان هذه المشكلة لها دور كبير وفعال في تشجيع وبقاء الإرهاب أطول فترة ممكنة .

2. جعل الولاء للوطن مطلقا، وفوق كل الولاءات والاعتبارات الفرعية الأخرى! وبذلك نضمن خلق نوع من التعايش السلمي بين التكوينات الاجتماعية والمناطقية والمذهبية والقبلية كافة .

3. قطع المنابع الفكرية المشجعة على الإرهاب، من خلال توحيد الفتاوى وعدم التفرقة المذهبية، لأن التفرقة تؤدي إلى الإرهاب .

4. السيطرة على الحدود الخارجية للبلاد، من خلال توفير العدد الكافي من أفراد حرس الحدود، وتزويدهم بالإمكانيات العسكرية والفنية والخدمية والتكنولوجية المتطورة، والتي من شانها أن تحافظ على البلاد ضد أي خطر خارجي .

5. العمل وبكل حرص على تشكيل لجان أو مجاميع استخباراتية سرية مدربة، تدريباً دقيقاً مهمتها معرفة الجهات المساندة للإرهاب والمتعاونة لها .

تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع الوحدوي نت نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مدارات
مدارات
د. عبدالله الخولاني
لنلتق جميعنا في مؤتمرنا الحادي عشر
د. عبدالله الخولاني
نقولا ناصر
رحلة البابا المستحيلة من بيت لحم إلى القدس
نقولا ناصر
رأي البيان
انتصار بطولي
رأي البيان
آدم الحسامي
اعتقال وإخفاء أكاديمي يمني في الإمارات
آدم الحسامي
د. عادل باشراحيل
فينك ياجمال؟!
د. عادل باشراحيل
د. أحمد قايد الصايدي
القدوة الحسنة
د. أحمد قايد الصايدي
المزيد